افتتاح قناة السويس الجديدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٦ ، ٨ أبريل ٢٠١٩
افتتاح قناة السويس الجديدة

افتتاحُ قناةِ السويسِ الجديدةِ

قناةُ السويس الجديدةُ هي مَمرّ مائيّ تمّ إنشاؤه كتوسعةٍ لقناةِ السويسِ القديمةِ، وقد تمَّ افتتاحُها في السادسِ من شهرِ آبَ/أغسطس من عامِ ألفين وخمسةَ عشرَ؛ حيث يصلُ طولُ المَمرِّ المُستحدَثِ إلى حوالي سبعةٍ وثلاثين كيلومتراً، وتجدرُ الإشارةُ إلى أنّ القناةَ تُعدُّ من أوائل الممرّاتِ المائيّة التي صنعَها البشرُ على المستوى العالميّ، وهي تربطُ ما بينَ البحرِ الأبيضِ المُتوسّطِ، والبحرِ الأحمرِ، كما يُطلَق عليها اسم محور قناة السويس (بالإنجليزية: Suez Canal Axis)، ويُشارُ إلى أنّ العملَ في القناة استغرقَ ما يقاربُ عاماً كاملاً.[١][٢]


قناةُ السويسِ الجديدةُ

تُعتبَر قناةُ السويسِ واحدةً من أهمّ القنواتِ المائيّةِ؛ حيثُ تُعَدُ أكثرَ الممرّاتِ المائيّةِ استخداماً على مستوى العالمِ كلّه؛ بهدف تنميةِ، وإنعاشِ الاقتصادِ المصريّ، وذلك في عامِ ألفين وأربعةَ عشرَ؛ والسببُ في ذلك زيادةُ الشحناتِ النفطيةِ القادمةِ من دُولِ الخليجِ باتّجاهِ دُولِ العالمِ، وفي عامِ ألفين وخمسةَ عشرَ تمّ الانتهاءُ من العملِ بمشروعِ التوسعةِ الذي وصلَت قيمتُه إلى حوالي 8,5 مليار دولارِ، ومن الجديرِ بالذكرِ أنّ التوسعةَ أضافَت تسعةً وعشرين كيلومتراً إلى طولِ المسافةِ القديمةِ، والتي كانت تبلغُ مئةً وأربعةً وستّين كيلومتراً.[٣]


معلوماتٌ عامّةٌ حولَ قناةِ السويس الجديدةِ

هناك بعضُ المعلوماتِ المهمّةِ التي لا بُدَّ من ذكرِها حولَ القناةِ الجديدةِ، ومن أهمّها:[٤]

  • زيادةُ تدفُّقِ العملةِ الصعبةِ إلى الدخلِ القوميّ المِصريّ.
  • التقليلُ من مدّةِ عبورِ السُّفن في القناةِ؛ حيثُ كانت تحتاجُ إلى حوالي ثماني عشرةَ ساعةً، أمّا الآن فهي تستغرقُ ما يقاربُ إحدى عشرةَ ساعةً.
  • تقليل مدّة انتظارِ السُّفن في القناةِ إلى ثلاثِ ساعاتٍ على الأكثرِ، بعد أن كانت تستغرقُ ثمانيَ إلى إحدى عشرةَ ساعةً، الأمر الذي يُؤدّي إلى تقليلِ تكلفةِ الرحلةِ، ممّا يزيدُ من إقبالِ السُّفنِ على القناةِ بشكلٍ أكبرَ.
  • زيادةُ القدرةِ الاستيعابيّةِ للسُّفنِ العابرةِ للقناةِ.
  • اعتبارُ القناةِ طريقاً مُختصراً مهمّاً بين القارّةِ الأوروبيّة، والقارّةِ الآسيويّةِ؛ حيثُ يُشار إلى أنّه تمّ إلغاءُ الإبحارِ حولَ الجزءِ الجنوبيّ من القارّةِ الإفريقيّةِ.[٢]
  • تميُّزُ قناةِ السويسِ بعدمِ احتوائِها على أقفالٍ؛ ويُقصَد بذلك أنّها لا تحتوي على بوّاباتٍ مائيّةٍ ترفع، وتخفض السُّفنِ في الأماكن التي تحتوي على مستوياتٍ مائيّةٍ مُختلِفةٍ؛ حيثُ إنّها تقعُ بين بحرَين يمتلكان المستويات نفسها في عُمقِ المياهِ.[٢]


المراجع

  1. "Suez Canal Egypt", www.mapsofworld.com,2015-10-23، Retrieved 2019-3-6. Edited.
  2. ^ أ ب ت "The New Suez Canal", earthobservatory.nasa.gov, Retrieved 2019-3-6. Edited.
  3. Charles Gordon Smith (2019-2-13), "Suez Canal"، www.britannica.com, Retrieved 2019-3-6. Edited.
  4. "New Suez Canal", www.suezcanal.gov.eg, Retrieved 2019-3-6. Edited.