الإدارة علم أم فن أم مهنة

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٩ ، ٢٥ أكتوبر ٢٠١٥
الإدارة علم أم فن أم مهنة

الإدارة

تُعرّف الإدارة بأنّها القدرة على الإمساك بزمام الأمور، وتحمّل مسؤولية تسييرها، والإشراف عليها، ولا يمكن حصر الإدارة بمفهوم مغلق، فالإدارة بمفهومها الواسع تمتلك الكثير من التعاريف، وتحتوي على الكثير من المبادئ والقوانين؛ فهي علم وفن ومهنة.


الإدارة بمفهومها الواسع تحتوي المصطلحات السابقة جميعها؛ فهي علمٌ قائمٌ بذاته، مبني على أسس علمية ونظريات وقوانين، يتمّ تطبيقها بحنكةٍ وذكاء، وهي أيضاً فن، تحتاج إلى الكثير من الموهبة، والقدرة على تحمل المسؤولية، والإمساك بزمام الأمور، والقدرة على السيطرة على الموظّفين وتوجيههم، والقدرة على التنسيق، واتّخاذ القرارات الطارئة والسريعة، ومحاولة اختصار الطرق، للوصول إلى الأهداف، بأقل وقت وجهد، مع الحرص على الجودة.


الإدارة مهنة، تعتبر من أرقى المهن وأسماها؛ لأنّها تضع الشخص في موقع المسؤولية، والاهتمام بشؤون الموظّفين والمؤسسة، والإدارة كعلم وفن ومهنة ترتبط ارتباطاً وثيقاً ومباشراً بالمجتمع والناس؛ لأنّ الإدارة الناجحة هي أساس تطوّر المجتمع والناس؛ فهي ترتبط بالشؤون الاجتماعية، والسياسية، والاقتصادية، والتعليمية، وإدارة الموارد البشرية، وبناءً على مهارة المدراء، يتقدم المجتمع، وتتقدّم الدول.


فروع الإدارة

  • فرع الإدارة العامة: وفي هذا الفرع تتمّ الإدارة بصورةٍ خاصة في ظروف أقرب ما تكون للاحتكار، ويكون الهدف منها تسيير شؤون الأشخاص، واتّخاذ القرارات المناسبة لهم، دون التفكير بالربح، فهي واجب، وتكليف، وتأدية خدمات للمواطنين، دون تمييز بينهم، والمسؤولية هنا عامّة تضم الكثير من الناس .
  • فرع إدارة الأعمال: في هذا الفرع يكون الهدف من الإدارة تحقيق أكبر قدر ممكن من الأرباح، وتنمية روح المنافسة، وإدارة المشروعات التي تدرّ دخلاً، وهي بمجال أصغر من الإدارة العامة، وعدد موظفيها أقل.


مستويات الإدارة

  • مستوى الإدارة العليا: ويمثلها المدير العام، أو رئيس مجلس الإدارة، الذي يتولّى إصدار القرارات العليا، التي تنظم الإدارة الوسطى، والإدارة الدنيا، والإشراف على تنفيذها، ومراجعة التغذية الراجعة، وحل المشكلات .
  • مستوى الإدارة التنفيذية " الوسطى": ويكون ممثّلها مدراء الأقسام، ويطلق عليها أحياناً اسم الإدارة التشغيلية، ويتم فيها توزيع المهام على الموظفين والعمال، والإشراف عليهم، ومراقبة عمل الإدارة الدنيا، والإشراف عليها، ومحاسبتها.
  • مستوى الإدارة المباشرة " الدنيا " : ويمثلها الذين يشرفون على سير العمل بشكلٍ مباشر، وهم المسؤولون عن تطبيق توجيهات المدير العام ومدراء الأقسام على أرض الواقع.


ويتطلّب نجاح الإدارة وجود التعاون الكامل بين مستويات الإدارة جميعها، والتنسيق بينها، والنّظر في القرارات التي تتدرّج من الأعلى إلى الأدنى وتطبيقها، ووجود التعاون الكامل بين المدراء العاملين، ومدراء الأقسام والمشرفين، والموظّفين والعاملين جميعاً .