الاحتشام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٩ ، ١٢ مايو ٢٠١٤
الاحتشام

قال لها : احتشمي. ففى الحياء جمال خاص.

قالت : ولكني...أنثى !

قال لها : تعلنين أنوثتك بطريقة فجة.

قالت : أنا امرأة. وكل امرأة تظهر مفاتنها ! قال لها : الفتنة المختبئة أجمل !

قالت : كنت أظن أنك أكثر تحضراً.

قال لها : هل التحضّر هو أن تكشفي عن جسدك !!

قالت : الله جميل يحب الجمال.

قال لها : الجمال العاري قبح !!

قالت : أنا لست قبيحة...أنا قبلة العيون !!

قال لها : إنهم ( يرون) و ( لا يحترمون ) !!

قالت له : أنا لا أبحث عن احترام ، بل عن إعجاب.

قال لها : الإحترام قبل الإعجاب !

قالت : المرأة تبحث عن الإعجاب ولا تصدق غير هذا.

قال لها : والغانيات يغرهن الثناء !

قالت : هل أنا غانية فى نظرك؟

قال لها : تحملين ( أخلاق الغانيات ) !

سألته : وما هى أخلاق الغانيات ؟

قال لها : أن تفتن الرجل بجسدها لا أكثر!

قالت : فى كل أمرأءة ..غانية مستترة !

قال لها: لكن عقول النساء تقنن الانوثة.

قالت : ماذا يفعل العقل فى الانثى؟

قال لها : تثير إعجابنا بفكرها فنتأمل أنوثتها !

قالت : ولو كنت بلا عقل أو تفكير ؟

قال لها :تبدو امرأة فجة لا جمال فيها.

قالت : حدثنى عن الجمال فى نظرك ؟

قال لها : فى حيائها.. فى صوتها الهامس.. وربما فى إيماءاتها .. يسبق هذا و ذاك ذكاء عقلها .

قالت : أن عفواً معقّد.

قال لها : أنا أتذوّق الجمال و أهيم بذكاء المرأة النابع من عقلها.

قالت : ألا تشعر بذكائى عبر حوارنا!

قال لها : أشعر بذلك ولكن احتشمي !!