التخسيس السريع

كتابة - آخر تحديث: ١١:٠٠ ، ٢١ يناير ٢٠١٩
التخسيس السريع

التخسيس السريع

تكمن المشكلة في عملية التخسيس السريع بأنّه يتطلب مجهوداً كبيراً في التمرّن والتزام الحمية الغذائية، وقد يكون هذا المجهود غير صحيّ، كما أنّ من الصعب اتّباعه والالتزام به بشكلٍ دائم، كما أنّ الأشخاص الذين يخسرون الوزن بسرعةٍ قد لا يخسرون الدهون بنفس الكمية التي يخسرها الأشخاص الذين يخسرون وزنهم بشكلٍ أبطأ، بل إنّهم يخسرون كتلة الماء، أو الكتلة العضلية في جسمهم، وذلك لعدم قدرة الجسم على حرق الدهون بسرعة، ومن الجدير بالذكر أنّ الخسارة الصحية للوزن تتراوح بين 0.45-0.9 كيلوغراماً في الأسبوع الواحد، وعلى الرغم من أنّ هذه الخسارة قد تبدو قليلة، إلّا أنّ من المرجّح أنّ الشخص الذي يفقد الوزن بهذا المعدل سيكون قادراً على المحافظة على هذه الخسارة على المدى الطويل.[١]


ومن الجدير بالذكر أنّه يمكن تحقيق خسارةٍ سريعةٍ في الوزن بطريقةٍ آمنة، فبعض الأطباء قد يصفون حميةً غذائيةً منخفضةً جداً بالسعرات في حال كان المرضى يعانون من سمنةٍ تسبب العديد من المشاكل الصحية، ولكن يجب عدم اتّباع هذا النمط من الحميات إلّا تحت إشراف أطباء مختصين.[١]


مخاطر التخسيس السريع

على الرغم من أنّ معظم الأشخاص قد يرغبون بخسارة الوزن بشكلٍ سريع، إلّا أنّ ذلك قد يسبب بعض المخاطر، ونذكر من هذه المخاطر ما يأتي:[٢]

  • خسارة الكتلة العضلية: حيث إنّ اتّباع حميةٍ قليلةٍ جداً بالسعرات الحرارية تسبب خسارة الماء والعضلات.
  • إبطاء عميات الأيض: إنّ عمليات الأيض في جسم الإنسان تحدّد كمية السعرات التي يحرقها يومياً، وقد تصبح هذه العمليات أبطأ نتيجة انخفاض مستويات الهرمونات المنظّمة لهذه العمليات، وخسارة الكتلة العضلية، ومن الجدير بالذكر أنّ هذا التأثير قد يستمرّ حتى بعد فترة طويلة من التوقف عن اتّباع الحمية الغذائيّة.
  • التسبّب بنقصٍ في العناصر الغذائية: وقد يسبب ذلك تساقط الشعر، والإجهاد الشديد، وضعف جهاز المناعة، بالإضافة إلى ضعف العظام وهشاشتها.
  • أضرار جانبية أخرى: قد يسبب التخسيس السريع بعض الأضرار الجانبية الأخرى، ومنها الجوع، والشعور بالبرد، والجفاف، والإعياء، والإمساك أو الإسهال، والتهيّج، والدوخة.


طرق آمنة للتخسيس السريع

هناك بعض النصائح التي يمكن اتّباعها لخسارة الوزن بسرعة وبطرق آمنة، ونذكر منها:[٣]

  • تجنب تناول السكريات المضافة.
  • اختيار الكربوهيدرات الصحية ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض.
  • تناول البروتينات.
  • زيادة تناول الألياف.
  • تناول 5-6 وجبات صغيرة في اليوم.


المراجع

  1. ^ أ ب Donald Hensrud, "Why do doctors recommend a slow rate of weight loss? What's wrong with fast weight loss?"، www.mayoclinic.org, Retrieved 19-1-2019. Edited.
  2. Ryan Raman (29-10-2017), "Is It Bad to Lose Weight Too Quickly?"، www.healthline.com, Retrieved 19-1-2019. Edited.
  3. "How to Lose Weight Quickly and Safely", www.webmd.com, Retrieved 19-1-2019. Edited.