التخلص من الدهون دون رجيم

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٢ ، ١١ نوفمبر ٢٠١٥
التخلص من الدهون دون رجيم

دهون الجسم

تعتبر مشكلة تراكم الدهون في الجسم، مشكلة مؤرّقة للكثيرين، وذلك لما تسببه الدهون الزائدة من تأثير سلبي على المظهر العام، خصوصاً إن تراكمت في منطقتي البطن، والأرداف، إضافةً لتأثيرها على الصحّة العامّة للجسم، وتسببها للكثير من المشاكل والأمراض، مثل أمراض القلب، والشرايين، والسكري، والضغط على العظام والمفاصل.


تكمن المشكلة الحقيقيّة عندما يعجز البعض من الالتزام بنظام حمية معيّن لتخفيف نسبة الدهون في الجسم، لذلك هناك العديد من الطرق الّتي تمكننا من التخلص من الدهون، دون اللجوء للرجيم، أو الحرمان من الطعام، وإنما بتقنين تناول الطعام، وتنظيمه، وتغيير العادات الغذائيّة السيئة، وزيادة حرق السعرات الحراريّة في الجسم.


التخلص من الدهون دون رجيم

عدم تناول الطعام بسرعة

يجب تناول الطعام ببطء وتأنّي، حيث تعتبر هذه الطريقة من أفضل الطرق للتخلص من الدهون، لأن تناول الطعام ببطء، يحفّز إفراز الهرمونات الّتي تُشعر الشخص بالشبع، وتجعله يتناول كميةً أقل من الطعام.


النوم لساعاتٍ كافية

النّوم لساعاتٍ كافية، يساعد على خسارة الوزن، وتعزيز عمليات الأيض، وهضم الدهون الزائدة في الجسم، لذلك يجب على كلّ شخص، النوم على الأقل لمدة ثماني ساعات.


التركيز على تناول الخضراوات والفواكه

إدخال الخضراوات في وجبات الطعام، يمنح الجسم جرعة ممتازة من الفيتامينات والمعادن، ويمنحه الإحساس بالشبع، دون إدخال الدهون للجسم، ودون زيادة السعرات الحرارية.


كما أنّ الخضراوات والفواكه، تحتويان على الألياف الطبيعيّة، والماء، والألياف النباتيّة، وإدخالها في وجباتنا اليوميّة هو من أفضل الوسائل للتخلص من الدهون، وتعزيز عملية التمثيل الغذائي. ويجب الأخذ بعين الاعتبار، تناول الخضراوات نيئة، أو مسلوقة، وتجنب إضافة الزيت والدهون إليها، والتركيز على اللّيمون، والفلفل الأخضر الحار، لأنهما يساعدان في عمليّة هضم الدهون.


تناول طبق شوربة قبل الطبق الرئيسي

يساعد طبق الشوربة على كبح جماح الشهيّة، وتقليل كميّة تناول الطعام، وملء المعدة، مما يجعلها تستقبل كمية أقل من الطعام، لأنّ الشوربة تعزز الشعور بالشبع، وتجعل الشخص يتناول الطعام ببطء، ما عدا الشوربات الدسمة الّتي تحتوي على كريما الطبخ.


الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية

تحتوي المشروبات الغازيّة على الكثير من السعرات الحراريّة الفارغة، الّتي تؤدّي لزيادة الوزن، وتراكم الدهون خصوصاً في منطقة البطن، لذلك يجب استبدالها بالعصائر الطبيعيّة، خاصّة عصير الفراولة، وعصير الليمون، لأنهما يعززان عملية هضم الدهون في الجسم. كما يُنصح بتناول الشاي الأخضر، الّذي يزيد من عمليات الأيض، وحرق الدهون في منطقة البطن.


التّقليل من تناول اللحوم

الالتزام بنظام غذائي قليل اللّحوم، ومليئ بالخضراوات، مما يؤدي إلى خفض نسبة الدهون في الجسم، خصوصاً أنّ الألياف النباتيّة، تلعب دوراً رئيسيّاً في تعزيز الشعور بالشبع، وعدم تناول المزيد من الطعام.


ممارسة الرياضة

ممارسة النشاط البدني، تلعب دوراً هامّاً في حرق الدهون، وخسارة المزيد من السعرات الحرارية، وتعزيز عملية الهضم.