التربة ومكوناتها وأهميتها وطرق حمايتها

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٦ ، ١٢ ديسمبر ٢٠١٩
التربة ومكوناتها وأهميتها وطرق حمايتها

التربة

هي الطبقة السطحية المفتّتة والهشة التي تغطي سطح كوكب الأرض، وتعتبر مزيجاً من المكوّنات المعدنية والمكوّنات العضوية، وتختلف التربة في مكوّناتها الصخرية نتيجة عمليات تفاعل الأغلفة الأربعة لسطح الأرض، كالغلاف المائيّ، والغلاف الجويّ، والغلاف الصخريّ، والغلاف الحيويّ، ومن أنواعها: التربة الطينية الناعمة التي تنشأ من تفتّت الصخور البركانيّة والجيريّة، والتربة الرمليّة الخشنة التي تتألف من ذرات الرمال التي تنتج عن تفتّت الصخور الرمليّة، والتربة الطميّة الناعمة التي تُنقل عن طريق مياه الأنهار والأودية.


عوامل تشكل التربة

  • المناخ: حيث يلعب دوراً أساسيّاً في تحديد خصائص التربة ونوعها.
  • طبيعة التضاريس: تؤثر التضاريس من ناحية الارتفاع، والانحدار، والانخفاض على درجة حرارة التربة ونسبة رطوبتها.
  • العوامل البيولوجيّة: مثل الإنسان، والحيوانات، والنباتات، والبكتيريا، والفطريات المؤثرة على تكوين التربة التي تؤدّي إلى حدوث الفجوات والمسامات بين جزيئات التربة، والسماح بتسرّب الغازات إلى الطبقة السفلية منها، وبتغلغل الرطوبة فيها.
  • الزمن: يؤثر عامل الزمن على التربة من ناحية تطوّر خصائصها عبر السنوات، حيث تعتبر التربة دائمة التطور والتغير.


مكوّنات التربة

  • المعادن: حيث تحتوي التربة على عدّة معادن كالكوارتز، والإليت، والفلسبارات، والفيرميكوليت، والكاولين، والمايكات، وكمياتٍ قليلةٍ من البوتاسيوم، والفوسفور، والكالسيوم.
  • النباتات والمواد الحيوانيّة: تتكوّن التربة من مواد عضوية تختلف في مراحل تحللها، كجذور النباتات، والديدان، والميكروبات، والثدييات الصغيرة، والحشرات.
  • الماء: يُعتبر الماء من مكوّنات التربة الأساسيّة، فهو يذيب العناصر الغذائيّة والمعادن فيها.
  • الهواء: يدخل الهواء في مسامات التربة الكبيرة بدل الماء الذي يتسرّب فيها، حيث تعيش العديد من عضويات التربة في التربة التي تحتوي على نسبةٍ متساويةٍ من الهواء والماء.


أهمية التربة

  • تزوّد النباتات بالعناصر الغذائية اللازمة لنموها، وأيضاً تزودها بالماء.
  • يزرع فيها المحاصيل الزراعية والأشجار.
  • تستخدم في عمليات البناء والتشييد.


طرق حماية التربة

  • استعمال الأساليب المناسبة والوسائل الحديثة في الري كالري بالرذاذ، والري بالتنقيط.
  • إنشاء مصدّاتٍ للرياح للأراضي التي تتعرّض للرياح القوية، كإحاطتها بالأشجار الطويلة.
  • استصلاح الأراضي التي تتعرّض إلى مشكلة التملّح أو التدهور.
  • حمايتها من الثلوث بكافة مصداره وأشكاله، وحمايتها من التوسّع الحضريّ العمرانيّ.
  • حماية الغطاء النباتيّ من الرعي المفرط والجائر، والحفاظ على مناطق الغابات والأشجار، وعدم إزالتها.
  • تشجير الأراضي المهدّدة بالتصحر، والمهدّدة بالانجراف.


مشكلات التربة

  • الانجراف: تنجرف التربة من السفوح الجبلية إلى المناطق المنخفضة بسبب السيول المطرية، والانهيارات التربية.
  • التملّح: أي زيادة في نسبة الأملاح التي تترسّب على سطح التربة، وتنتج هذه المشكلة من تبخّر مياه الريّ الزائدة التي تزيد عن حاجة التربة والنبات.
  • ضعف خصوبتها: يحدث ذلك نتيجة الزراعة المستمرة فيها التي تسبّب نقص العناصر الغذائيّة فيها.
  • التلوث: تعاني التربة في بعض المناطق من التلوث الناتج عن إلقاء النفايات فيها والتي تضرّ بها، ويجعلها غير صالحةٍ للاستخدام الزراعيّ.