التغلب على الحزن

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٥٠ ، ٧ نوفمبر ٢٠١٨
التغلب على الحزن

الحزن

يعد الحزن أحد المشاعر السلبية التي يحس بها الإنسان خلال مرحلةٍ وفترةٍ ما في حياته، ويأتي هذا الشعور معاكساً للفرح والبهجة، وينتج عن العديد من الأمور، ويعاني الكثير من الأشخاص عبر العالم ومن الجنسين من مشكلة الشعور بالحزن والتعاسة التي تنغص الحياة وتمنع الإنسان من الاستمتاع بمباهجها المختلفة، ولا يعتبر الحزن صادراً عن الإنسان من تلقاء نفسه في كلّ الأوقات، فأحياناً يكون خارجاً عن إرادته ورغباته، وفي هذا المقال سنتحدث عن أسباب الحزن وطرق التخلص منه بالتفصيل.[١]


أسباب الحزن

من ابرز اسباب الحزن :[٢]

  • الذكريات السيّئة والمؤلمة التي يتذكّرها الإنسان ولا يستطيع تخطّيها بسهولة مهما تقدم به العمر.
  • المواقف الصعبة والمحرجة التي يجد الإنسان نفسه فيها.
  • المشاكل الأسرية.
  • الحساسية خاصةً المفرطة تجاه أفعال وأقوال الآخرين من حول الإنسان.
  • مشاكل الأزواج التي تصل في بعض الأحيان إلى الطلاق.
  • الخوف من المستقبل والمجهول وما سيحصل.
  • الفقر.
  • عدم الحصول على فرصٍ مناسبةٍ للعمل و البطالة خاصةً لأوقاتٍ طويلة.


التغلب على الحزن

كيف يمكن التغلب على الحزن :[٣]

  • قراءة القرآن الكريم والاستماع إليه في مختلف الأوقات، إذ إنّ له القدرة العالية على إراحة النفس وتهدأة الأعصاب.
  • مرافقة الأشخاص الإيجابيين والمرحين، الذي يخرجون الإنسان من المزاج النكد.
  • التواصل والتفاعل مع الأهل والأصدقاء والحصول على الدعم المعنويّ والنفسيّ منهم.
  • تبسيط الأمور، لأن تعقيدها يؤدي إلى شعور الإنسان بالحزن المضاعف وعدم القدرة على الخرج من الحالة.
  • الخضوع لجلسات المساج والتدليك على أيدي مختصّين، الأمر الذي يغيّر النفسيّة ويجدّد الطاقة والحيويّة بالنسبة للجسم.
  • الذهاب للتسوق وشراء الألبسة الملونة والأغراض التي تعطي الإنسان الشعور بالفرح.
  • تناول الأطعمة التي تمنح الإنسان الشعور بالسعادة وخاصّةً إن كان يحبها.
  • الاشتراك في الأنشطة المختلفة التي تحسّن من الحالة الشعوريّة.
  • ممارسة مختلف التمارين الرياضية التي تريح النفس وتجدد الطاقة وتخلّص الجسم من الطاقة السلبية فيه.
  • إيقاف السلبية والأفكار السوداء، والتطلع للحياة بإيجابية وفرح وسعادة، أو كما يقال النظر للنصف المليء من الكأس لا الفارغ، والتوقّف عن التشاؤم.
  • سماع الموسيقا الهادئة التي تريح النفس، بشرط الابتعاد عن تلك الحزينة والمؤلمة التي تروي أحداثاً مؤلمةً تعيد تذكير الإنسان باستمرارٍ بحالته السيئة.
  • التركيز على أمورٍ تجلب السعادة بدل التفكير في الأمور السلبية والسيئة.
  • كتابة المذكرات، لرؤية التطورات على الشخصية بعد فترةٍ من الزمن كما أنّ إفراغ المشاعر والأفكار على الورق يريح النفس ويخلصها من حزنها وضيقها.
  • قراءة بعض الأدعية قبل البدء باليوم وقبل إنهائه والتوجه للنوم براحةٍ واطمئنان.


المراجع

  1. "grief", en.oxforddictionaries.com, Retrieved 26-9-2018. Edited.
  2. "Grief Symptoms, Causes and Effects", www.psychguides.com, Retrieved 26-9-2018. Edited.
  3. "Over 40 life experiences you might have that cause grief", www.griefrecoverymethod.com, Retrieved 26-9-2018. Edited.