التهاب الإحليل

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:١٩ ، ٣٠ مارس ٢٠١٩
التهاب الإحليل

التهاب الإحليل

يُعرَف التهاب الإحليل (بالإنجليزيّة: Urethritis) على أنَّه التهاب يحدث في مجرى البول، ويُعرَّف الإحليل على أنَّه أنبوب ينقل البول من المثانة إلى خارج الجسم، وتحدث معظم حالات التهابات الإحليل؛ نتيجة الإصابة بالعدوى البكتيريّة، ومن الأمثلة على البكتيريا المُسبِّبة لالتهاب الإحليل:[١]

  • المكوَّرة البُنِّية (بالإنجليزيّة: Gonococcus).
  • المتدثّرة الحثريّة (بالإنجليزيّة: Chlamydia trachomatis).
  • الإشريكيّة القولونيّة (بالإنجليزيّة: Escherichia coli).


أعراض التهاب الإحليل

تختلف الأعراض المُصاحبة لالتهاب الإحليل باختلاف جنس المُصاب، كما هو مُوضَّح في ما يأتي:[٢]

  • الأعراض لدى الذكور:
    • تضخُّم الغُدَد اللمفاويّة في منطقة الفخذ.
    • ظهور إفرازات من العضو الذكريّ.
    • الحاجة المُلحَّة، والمُتكرِّرة للتبوُّل.
    • الشعور بألم أثناء التبوُّل.
    • حكَّة، أو تورُّم في العضو الذكريّ.
    • ظهور دم في البول.
  • الأعراض لدى الإناث:
    • ألم في الحوض.
    • الشعور بألم أثناء التبوُّل.
    • المعاناة من ألم البطن.
    • الإصابة بالحُمَّى، والقشعريرة.
    • التبوُّل بشكل مُتكرِّر.
    • ظهور إفرازات مهبليّة.


علاج التهاب الإحليل والوقاية من الإصابة به

يتضمَّن علاج التهاب الإحليل عادةً المُضادَّات الحيويّة، أو مُضادَّات الفيروسات، وقد تبدأ الأعراض بالتحسُّن تدريجيّاً خلال أيّام قليلة من بدء العلاج، ومن الأمثلة على المُضادَّات التي تُستخدَم في علاج التهاب الإحليل ما يأتي:[٣]

  • دوكسيسايكلين (بالإنجليزيّة: Doxycycline): يُؤخَذ عن طريق الفم مرَّتين في اليوم، ولمُدَّة أسبوع.
  • أوفلوكساسين (بالإنجليزيّة: Ofloxacin): يُؤخَذ عن طريق الفم مرَّتين في اليوم، ولمُدَّة أسبوع.
  • أزيثروميسين (بالإنجليزيّة: Azithromycin): يُؤخَذ عادةً كجرعة واحدة، ولمرَّة واحدة.
  • ليفوفلوكساسين (بالإنجليزيّة: Levofloxacin): يُؤخَذ عن طريق الفم مرَّة واحدة يوميّاً، ولمُدَّة أسبوع.
  • إريثرومايسين (بالإنجليزيّة: Erythromycin): يُؤخَذ عن طريق الفم أربع مرَّات في اليوم، ولمُدَّة أسبوع.


كما يمكن الوقاية من الإصابة بالتهاب الإحليل من خلال اتِّباع العديد من الإجراءات، وفي ما يأتي ذكر بعض منها:[٤]

  • المحافظة على النظافة الشخصيّة.
  • تجنُّب استخدام الموادّ الكيميائيّة التي قد تُؤدِّي إلى تهيُّج مجرى البول، مثل: المُنظِّفات.


المراجع

  1. "Urethritis", www.webmd.com, Retrieved 13-3-2019.
  2. "Urethritis", medlineplus.gov, Retrieved 13-3-2019.
  3. "Urethritis", www.healthline.com, Retrieved 13-3-2019.
  4. "Urethritis: What you need to know", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 13-3-2019.