التهاب المسالك

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٧ ، ٢٣ يناير ٢٠١٩
التهاب المسالك

التهاب المسالك

يحدث التهاب المسالك نتيجة عدوى بكتيريّة، وفي بعض الحالات قد تكون فطريّة، وفي حالات نادرة قد تكون فيروسيّة، ويتكوَّن الجهاز البوليّ من الإحليل، والمثانة، والكليتين، والحالب، فقد يُصاب أيُّ جُزء منه بالالتهاب، ويُعتبَر التهاب المسالك البوليّة السفلى أكثر شيوعاً؛ أي الإحليل، والمثانة، وعلى الرغم من أنَّ التهاب المسالك البوليّة العُليا نادر الحدوث، إلّا أنَّه أكثر حِدَّة من التهاب المسالك البوليّة السفلى.[١]


أعراض التهاب المسالك

هناك العديد من الأعراض التي قد تظهر على المُصاب بالتهاب المسالك، ومنها:[٢]

  • المُعاناة من الحُرقة أثناء التبوُّل.
  • الحاجة للتبوُّل بشكلٍ سريع.
  • ظهور رائحة كريهة للبول.
  • المُعاناة من ألم في الظهر.
  • المُعاناة من ألم خفيف في الحوض.
  • حدوث تغيير في لون البول، فقد يكون ورديّاً، أو دمويّاً، أو غامق اللون.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.


عوامل الخطر

هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتهاب المسالك، ومنها ما يأتي:[١]

  • الإصابة بعدوى سابقة بالتهاب المسالك.
  • العمر؛ حيث إنَّ كبار السنِّ أكثر عُرضةً للإصابة بالتهاب المسالك.
  • ضَعْف الجهاز المناعيّ.
  • الإصابة ببعض الحالات التي تُسبِّب انسداد المسالك البوليّة، مثل: تضخُّم البروستات، وحصى الكلى.
  • استخدام القسطرة البوليّة لفترات طويلة، حيث يسهل على البكتيريا الدخول إلى المثانة.
  • الإصابة بداء السكَّري.
  • الحَمْل.


علاج التهاب المسالك

يتضمَّن علاج التهاب المسالك على ما يأتي:[٣]

  • أدوية المُضادَّات الحيويّة: تُعتبَر المُضادَّات الحيويّة الخيار الأوَّل لعلاج التهاب المسالك، ومن الأمثلة عليها:
    • نيتروفيورانتوين (بالإنجليزيّة: Nitrofurantoin).
    • سيفاليكسين (بالإنجليزيّة: Cephalexin).
    • سيفترياكسون (بالإنجليزيّة: Ceftriaxone).
    • فوسفومايسين (بالإنجليزيّة: Fosfomycin).
  • الطبُّ البديل: حيث أثبت التوت البرِّي بأشكاله الصيدلانيّة المُختلفة، كالأقراص، أو العصائر، مقدرته على مُكافحة العدوى، وما زال الباحثون يدرسون مقدرة عصير التوت البرِّي على مُكافحة التهاب المسالك.
  • العلاجات المنزليّة: ومن الأمثلة عليها:
    • شُرْب الكثير من الماء؛ حيث يُساعد ذلك على تمييع البول، وإخراج البكتيريا.
    • تجنُّب المشروبات التي تُهيِّج المثانة، مثل: الكافيين، والكُحول، حيث إنها تزيد من الحاجة إلى التبوُّل.


المراجع

  1. ^ أ ب "Everything You Need to Know About Urinary Tract Infection", www.healthline.com, Retrieved 13-1-2019.
  2. "Urinary tract infection (UTI)", www.mydr.com.au, Retrieved 13-1-2019.
  3. "Urinary tract infection (UTI)", www.mayoclinic.org, Retrieved 13-1-2019.