الحكمة من الحجاب

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٧ ، ١٤ يونيو ٢٠١٦
الحكمة من الحجاب

تكريم المرأة

كرّم الإسلام المرأة واعتنى بها عنايةً كبيرة، وخصَّها الله سبحانه وتعالى بأحكامٍ تحفظها وتصون كرامتها وحياءها، من هذه الأحكام حجابها الذي هو سترٌ لمفاتنها، ودفعٌ للأذى الذي يُمكن أنْ ينالها من الرّجال، إذا ما طبّقت هذا الأمر الإلهي فستحصل على رضا ربّها بسبب طاعتها له ومساهمتها في درء الفتنة.


الحكمة من الحجاب

المرأة موقع فتنة وإثارة للرّجل، ويمكن أنْ يقع في محرم إن كانت سافرةً ومُظهرةً لمفاتنها، وبما أنَّ الشريعة السمحاء موافقة للعقل والفطرة السليمة، فقد فرضت الحجاب على المرأة كي تحافظ على العفة، وتتجنب إيقاع الرّجال في الفتن والمعاصي، كما أنّ الحجاب وسيلةٌ لطهارةِ القلوبِ، وحفظ الحياء، وحماية المرأة من النظرات الغادرة.


شروط الحجاب الشرعيّ

  • أنْ يكون سميكاً غير شفاف: فلا يجوز أنْ يَظهر جسدها من وراء اللباس، فبذلك لا تتحقق الغاية من الحجاب، وتكون في الحقيقة عارية، ويقع عليها وصف النبي صلى الله عليه وسلم: (سيكون في آخر أمتي نساء كاسيات عاريات، على رُؤوسهن كأسنمة البُخت، العنوهن فإنهنّ ملعونات).
  • أنْ يستر جميع بدن المرأة: فلا يجوز لها أنْ تَتَساهل بكشفِ أي شيء من جسدها، أمّا الوجه والكفين فهما مَحطُّ خلافٍ بين العلماء، إلّا أنّهم اتفقوا على وجب سترهما في زمن الفتنة، ولا أكبر من الفتنة التي نعيشها في زمننا هذا.
  • ألّا يصف جسدها: فيكون واسعاً فضفاضاً يخفي تفاصيل الجسم التي هي سبب لافتتان الرجال بها.
  • ألا يكون زينةً في نفسه: فإن كان مزيّناً ومزركشاً لا يعود حجاباً شرعيّاً.
  • ألا يشبه لباس الكافرات: فقد مُنِع التّشبه بالكفار في قوله صلى الله عليه وسلم: (من تشبّه بقوم فهو منهم).
  • ألا يشبه ملابس الرّجال: فقد قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : (ثلاث لا يدخلون الجنة، ولا ينظر الله إليهم يومَ القيامة: العاقُ والديه، والمرأةُ المترجّلة المتشبهة بالرجال، والدَّيُّوث).
  • ألا يكون لباس شهرة: أي ألا تشتهر بين الناس، وتُعرف بسبب هذا اللباس اللافت للنظر والمميّز لها عن غيرها.
  • ألّا يكون مُعطّراً: وقد ورد هذا النهي في قوله عليه الصلاة والسلام: (أيّما امرأة استعطرت فمرت على قوم ليجدوا ريحها فهي زانية).


فضائل الحجاب

إنَّ الحجاب فرض من الله تعالى على كل مسلمة، كما أنّ عليها الالتزام به وطاعة الأمر، كذلك فإنّ له فضائل تعود على المرأة والرّجل بالخير والرّاحة في الدنيا والآخرة. ومن هذه الفضائل:

  • سببٌ لطهارة القلب.
  • وسيلةٌ لحفظ العِرض.
  • علامةٌ على الإيمان.
  • سببٌ للعفة.
  • حفظٌ للحياء.
  • سببٌ للستر.