الربا

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٠٣ ، ١٤ مارس ٢٠١٩
الربا

تعريف الربا

يعرّف الربا في اللغة بأنّه الزيادة، ويقال: أربى فلان على فلان؛ أي زاد عليه، والزيادة الأصل في الربا، وقد تكون في نفس الشيء أو فيما يقابله، مثل مقابلة الدرهم بدرهمين، كما يطلق الربا على كلّ بيعٍ محرّمٍ، أمّا الربا في الاصطلاح الشرعي فهو الزيادة التي تكون في أمورٍ مخصوصةٍ، ويطلق الربا على الفضل منه والنسيئة.[١]


حكم الربا

وردت العديد من الأدلة من القرآن الكريم والسنة النبوية في تحريم الربا تحريماً قاطعاً، وتحريم كلّ وسيلةٍ مُفضيةٍ إليه، سداً للذريعة، ومن البيوع المحرّمة التي فيها نوعاً من الربا، تحريم بيع العِينَة؛ ويقصد به بيع السلعة بثمنٍ معلومٍ إلى أجلٍ معلومٍ، وبعد انقضاء الأجل يشتريها البائع بثمنٍ أقلّ ويبقى الكثير في ذمة المشتري، وتحريم الربا ورد للعديد من المفاسد والأضرار المترتّبة عليه، فهو من كبائر الذنوب، ومن الموبقات المهلكات أيضاً، ولذلك ورد اللعن على آكل الربا ومؤكله وكلّ من تعاون فيه من الشهادة أو الكتابة، وذلك لما يؤدّي من أكل أموال الناس دون عِوضٍ، كما يمنع الناس من العمل والتكسّب، وبه ينقطع الخير والمعروف من الناس بانعدام القروض الحسنة، وغير ذلك من المفاسد.[٢]


أنواع الربا

يتفرّع الربا إلى نوعين، وفيما يأتي بيانهما وحكم كلٍّ منهما:[٣]

  • ربا الفضل: ويُقصد به الزيادة التي تكون في أحد العِوضين، وتكون عند بيع مالٍ بمالٍ مع الاتفاق في الجنس، ومثال: بيع الذهب بالذهب، ويجوز إن كانا متماثلين، ولكن يحرّم إن كان البيع بأي زيادةٍ كانت، ويعدّ حينها من المال الربوي، ويشترط في تحريمه اتحاد الجنس، أي ذهبٌ بذهبٍ، أو فضةٌ بفضةٍ.
  • ربا النسيئة: وهو المتعلّق بالزمن، ويكون بالتأخّر في قبض أحد العِوضين إذا اتحدّت في العلة، فمثلاً لو تم بيع الذهب بالفضة مع الزيادة لجاز ذلك؛ بسبب الاختلاف في الجنس، ولكن يشترط التقابض في مجلس العقد، ولو لم يتمّ التقابض لعُدّ ذلك من ربا النسيئة المحرّم.


المراجع

  1. "تعريف الربا لغةً وشرعاً"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 1-3-2019. بتصرّف.
  2. "الربا في ضوء الكتاب والسنة"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 1-3-2019. بتصرّف.
  3. "الربا.. معناه.. أنواعه.. وحكم كل نوع"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 1-3-2019. بتصرّف.
10 مشاهدة