الشخصية من طريقة النوم

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٩ ، ٢٧ سبتمبر ٢٠١٦
الشخصية من طريقة النوم

النوم

يُعدّ النوم وسيلةً مُهمّة لراحة الإنسان وتجديد حيويّته، وهو النشاط الذي يقوم به كل البشر ومعظم الكائنات الحيّة، فخلاله تسترخي أعضاء الجسد وتُطرد الضغوط العصبيّة، ويستعد الجسم لنهارٍ جديد وقائمة أعمال جديدة خلاله، لكن معظم الناس لا يعرفون أنّ له فائدة أُخرى غير الراحة، وهي إمكانيّة معرفة شخصيّة الإنسان من طريقة نومه، وسنتحدث عن ذلك في هذا المقال.


شخصيتك من طريقة نومك

النوم على جانب واحد

إنّ الشخص الذي ينام على أحد الجانبين الأيمن أو الأيسر هو شخصٌ هادئ، ومن يُفضل النوم على الجانب الأيمن على وجه الخصوص هو صاحب شخصيّة تتمتع بالثقة والسلام الداخلي.


النوم على البطن

يُعد الشخص الذي ينام على بطنه رافضاً للتنازل عن الأشياء التي يملكها،ويتمتع بشخصيةٍ ديكتاتورية وأنانيّة تُحب أن تفرض على الناس الآراء والأفعال، وهي شخصيّة يصعب التفاهم، أو التفاوض، أو النقاش معها.


وضعية نجم البحر

تكون غالباً بالتمدد على الظهر، وبسطِ اليدين على الوسادة إلى جانب الرأس مع البعد عنه بقليل، إلى جانب استرخاء الرّجلين والمباعدة بينهما، ومن يتخذ هذه الوضعيّة هو شخصٌ محبوب، ويتمتع بقبول عالٍ لدى الناس، وهو صديقٌ جيّدٌ للآخرين.


وضعيّة الجنين

تشبه هذه الطريقة نوم الجنين في رحم أمه، وذلك بضم رجليه إلى صدره، والاستلقاء على أحد الجانبين، ومن ينام هكذا فهو شخصٌ وديع كالطفل، وحسّاس، وطيّب القلب، وتلقائي، ويظهر للآخرين أنّه صاحب شخصيّة قويّة.


وضعية المُشتاق

يظهر خلالها الإنسان وكأنّه ينتظر أحد الغائبين وهو في غاية الشوق له، حيث يكون مستلقياً على جنبه وإحدى رجليه فوق الأُخرى وكأنّها مصفوفة، واليدان مفتوحتان أمام الوجه بوضعيّة الانتظار، وتدل هذه الطريقة على أنّ هذا الشخص مُنفتح على محيطه، ولديه بعض التردد عند اتخاذ القرارت المصيرية.


النوم على الظهر

النوم على الظهر مع إبقاء اليدين مفتوحتين بجانب الرأس، ومن ينام هكذا يحُب التحدي، ويبحث عن المزيد من الحريّة في الحياة، وقد يكون محبّاً للنميمة والخوض في أمور الغير بشكل سيّئ؛ لكنّه يتعاطى مع الحياة ببساطة.


تغطية الجسد بالكامل

من ينام بهذه الطريقة شخص منعزل وخجول، ويُحب الاحتفاظ بأسراره، وإذا ما تعرّض لمشكلةٍ أو حادثة مؤلمة فإنّه يُفضل المعاناة وحيداً.


وضعية السجل

تكون بالنوم على أحد الجانبين، وفرد الساقين واليدين، وهو إنسان يتمتع بالمرونة، وحُب التعرّف على الناس ومخالطتهم.


وضعية الجندي

تكون بالنوم على الظهر، وجعل اليدين ممدوتين بشكلٍ متلاصق إلى جانبي الجسم؛ ويبدو الشخص الذي ينام بهذه الطريقة حاسماً كالجندي؛ ويتمتع بالرزانة والهدوء؛ ويتعامل بطريقةٍ دقيقة مع نفسه، ومع الآخرين.