الصمغ العربي للفشل الكلوي

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٣٨ ، ١٦ أبريل ٢٠١٧
الصمغ العربي للفشل الكلوي

الصمغ العربي

يُستخرج الصمغ العربي من نبات أكاسيا سيال أو من نبات أكاسيا سنغال، ويوجد هذا النبات في السنغال، والسودان، والصومال، والسعودية، وهو عبارة عن مادة لزجة ودبقة لا رائحة لها ولا لون، ويخرج بشكل طبيعي أو نتيجة إصابة أغصان النبات بحالة مرضية، ويُعد مصدراً مهماً لاحتوائه على أنواع عديدة من السكريات منها سكر الريبوز والأرابينوز، كما يتكون من البروتينات السكرية، وعند ذوبانه في الماء الحار تتكون خيوط لزجة طعمها حامض، وهو يتميز بفوائده العظيمة لجسم الإنسان حيث يعالجه من الأمراض صعبة الشفاء والخطيرة، كما يمكن إضافته إلى المشروبات وجميع الأكلات دون أن يسبب أي لون أو طعم مزعج للطعام.


فوائد الصمغ العربي للفشل الكلوي

  • ينقص مادة البولينا في الدم ويساعد على طرحها مع البراز.
  • يساعد على التخلص من سموم وإفرازات الجسم الضارة ويطردها خارجاً، مما يساهم في علاج الفشل الكلوي.


استخدام الصمغ العربي للفشل الكلوي

  • تذوب ملعقتان كبيرتان من الصمغ العربي المطحون في كوب من الماء الفاتر، ويُترك المزيج لمدة عشر دقائق ثمّ يُقلب ويتم شرب كوب منه في الصباح على معدة خاوية، وكوب في المساء قبل النوم، ويجب الانتظام في تناول هذه الوصفة بشكل يومي للحصول على أفضل النتائج.
  • يضاف ما يقارب خمسون غراماً من الصمغ العربي المذاب إلى مختلف أنواع الأطعمة، حيث يخلص من أمراض الكلى المزمنة بدرجة كبيرة.


فوائد الصمغ العربي العامة

  • يساهم في حرق الشحوم والدهون ويرفع نسبة حرق الإنزيمات الضارة في الجسم، مما يساعد على إنقاص الوزن بشكل كبير.
  • يضبط نسبة السكر في الدم، ويخفض نسبة السكر المرتفع، حيث إنّه يقلل نسبة امتصاص الجسم للسكريات المختزنة في النشويات والأغذية والدهون.
  • يمنح المعدة شعوراً بالشبع ويساعد على امتلائها؛ وذلك لاحتوائه على الألياف الغذائية.
  • يقي من خطر الإصابة بسرطان القولون.
  • يثبط نشاط الجينات التي تساهم في تقلصات المعدة وإصابة القولون بالالتهابات بإضافة كمية قليلة من الصمغ العربي وبذور الكمون إلى الماء المغلي، وشرب هذا المزيج بشكل يومي.
  • يعالج تشنجات البطن وآلام المعدة والانتفاخات، كما يساعد على طرح الغازات من الجسم بطريقة طبيعية.
  • يرطب البشرة ويساهم في تعديل مستوى إفرازات الدهون في البشرة والجسم، ويدخل في تصنيع كريمات العناية بالبشرة.
  • يعالج مشاكل البشرة مثل الحبوب والكلف، ويحميها من حروق أشعة الشمس الحارقة.
  • يعالج حساسية الجلد والحكة الخارجية، كما يُستخدم في علاج أمراض المهبل.
  • يقلل تجاعيد الوجه ويشد البشرة.
  • يقوي جذور الشعر ويحميه من التساقط، ويمنع ظهور قشرة الرأس؛ وذلك لاحتوائه على البروتينات والألياف.
  • يعالج مرض الثعلبة الذي يظهر في الرأس ويسبب تآكل الجذور والإصابة بالصلع.
  • يساهم في بناء عظام الأطفال؛ لاحتوائه على نسبة عالية من الكالسيوم.
  • يحمي الأطفال من الإصابة بالربو والسعال الحاد إذ يقوي جهاز المناعة.
  • يزيد نشاط الأطفال ويفتح ذهنهم.