العالم سبيرمان

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١٤ ، ٢٨ فبراير ٢٠١٩
العالم سبيرمان

تشارلز سبيرمان

يُعَدُّ تشارلز إدوارد سبيرمان (بالإنجليزيّة: Charles Edward Spearman) طبيباً، وعالِمَ نَفسٍ من أصول إنجليزيّة، حيث وُلِد في مدينةِ لندن في العاشرِ من شهرِ أيلول/سبتمبر من عامِ ألفٍ وثمانمئةٍ وثلاثةٍ وستّين، وقد كرَّسَ حياتَه لدراسةِ علمِ النَّفس (السايكولوجيا)، وتدريسِه، وساهمَ في وَضعِ أُسُسٍ مُهمّةٍ في مُختلَف الدراسات العِلميّة الحديثةِ، وظلَّ سبيرمان مُتعطِّشاً للعلمِ إلى أن تُوفِّيَ في المدينةِ التي وُلِدَ فيها (لندن)، وذلك في السابع عشر من شهرِ أيلول/سبتمبر من عامِ ألفٍ وتسعمئةٍ وخمسةٍ وأربعين.[١]


نشأة سبيرمان

نشَأَ سبيرمان، وترعرعَ في مدينةِ لندن، وأتمَّ فيها تعليمَه الابتدائيَّ، والثانويَّ، ثمّ التحقَ بكُلّية ليمنجتون؛ للدراسةِ فيها، وبعد أن تخرَّجَ من الكُلّية، توجَّهَ سبيرمان نحو العملِ في السِّلك العسكريّ؛ فالتحقَ بالجيش البريطانيّ في العام 1883م، وأدّى الخدمة في بورما، والهند برُتبةِ ضابطِ مُشاة، وقد أبدى اهتماماً كبيراً بعلمِ الفلسفةِ، وهو ما دفعَه إلى تَرْكِ الجيشِ في العام 1897م، والتوجُّهِ نحو دراسةِ علمِ النَّفْسِ التجريبيِّ في إحدى جامعاتِ ألمانيا، واستمرَّ في دراستِه حتى نالَ درجةَ الدكتوراه، ثمّ التحقَ بالتدريبِ على يد أشهرِ عُلَماءِ تخصُّصِه، أمثال: العالمِ فيلهلم فوندت من جامعة لايبتزغ، وجورج إلياس مولر من جامعةِ غوتينغن، وأوزوالد كولب من جامعةِ فورتسبورغ.[٢]


عاد سبيرمان في العام 1907م إلى إنجلترا، والتحقَ بالعملِ في الكُلّيةِ الجامعيّةِ في لندن، ثمّ عمِلَ في مَنصِب رئيسِ قسمِ علمِ النَّفسِ في الجمعيّة البريطانيّة في العامِ 1923م، كما أنّه عمِلَ أميناً للجمعيّة الملكيّة في العام 1924م، وفي العام 1928م تولّى سبيرمان منصبَ بروفيسورٍ لعلمِ النَّفس أثناءَ عملِه في الكُلّية الجامعيّة، ثمّ سافرَ إلى مصرَ، والهندِ، وأمريكا؛ وعمِلَ مُدرِّساً في جامعاتِ تلك الدُّولِ. ومن الجدير بالذكر أنّ سبيرمان عادَ في سنواتِ حياتِه الأخيرةِ إلى مَسقَطِ رأسِه (مدينة لندن)، وتُوفِّيَ فيها.[٢]


أهمُّ إنجازات سبيرمان

توصَّل العالِمُ سبيرمان قَبلَ وفاتِه إلى تحقيق العديد من الإنجازاتِ المهمّة في مجالَي علم النَّفس، والذكاء البشريّ، وفيما يلي ذِكرٌ لأهمّ هذه الإنجازات:[٣]

  • نظريّته التي شرحَ فيها أنّ الذكاءَ العامَّ (ويُرمَز له بالرمز g) يُوجَد عندَ البشرِ بدرجاتٍ مُتَفاوتةٍ؛ تِبعاً لتفاوُتِ القُدراتِ البشريّة.
  • تفسيره طبيعةَ العلاقاتِ المُتبادَلةِ بينَ مجموعةٍ من المُتغيِّراتِ وِفقَ عاملٍ مُعيَّن لكُلّ مُتغيِّر، وعامل مُشترَك بينَ المُتغيِّرات جميعها.


المراجع

  1. William Revelle, Charles Spearman, Page 1. Edited.
  2. ^ أ ب "Spearman, Charles Edward ", www.encyclopedia.com, Retrieved 15-2-2019. Edited.
  3. " Charles E. Spearman", www.britannica.com, Retrieved 15-2-2019. Edited.
29 مشاهدة