العالم سميث

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٠١ ، ٢٤ مارس ٢٠١٩
العالم سميث

وليام سميث

سميث هو عالِمُ الجيولوجيا الإنجليزيُّ وليام سميث (بالإنجليزيّة: William Smith)، وُلِد في قريةِ تشرشل الواقعةِ في مُقاطعةِ إكسفوردشير الإنجليزيّةِ، وذلك في الثالثِ والعشرين من شهرِ آذار/مارس من عامِ ألفٍ وسبعمئةٍ وتسعةٍ وستّين، وكرّس حياتَه لدراسةِ الجيولوجيا، والجغرافيا، وكان له الفضلُ في وضعِ أوّلِ خريطةٍ جيولوجيّةٍ في العالَمِ؛ فاستحقَّ لقبَ (أبو الجيولوجيا الإنجليزيّةِ)، وبقِيَ مُتعطِّشاً لهذا العلمِ إلى أن تُوفِّيَ في بلدةِ نورثامبتون في الثامنِ والعشرين من شهرِ آب/أغسطس من عامِ ألفٍ وثمانمئةٍ وتسعةٍ وثلاثين.[١]


نشأةُ العالِم سميث

نشأَ سميث، وترعرعَ في قريةِ تشرشل الإنجليزيّةِ، حيثُ التحقَ للدراسةِ بمدارسِ القريةِ، فأتقنَ الكتابةَ، والحسابَ، ثمّ درسَ علوماً مُختلفةً، مثل الرياضيّاتِ، وعندما بلغَ الثامنةَ عشرَة من عُمره، التحقَ بالعملِ عندَ مسّاحٍ َجغرافيٍّ يُدعى إدوارد، وأظهرَ براعتَه في أعمالِ المَسحِ، وتطويقِ الأراضي المُشتركَة، فنال ثِقةَ مُعلِّمِه، وعاشَ مع عائلتِه مدّةِ خمسِ سنواتٍ، ثمّ أرسلَه؛ لمَسحِ الأراضي، وتقييمِ العقاراتِ في منطقة سومرست.[٢]


ذهب سميث في جولة لاستكشافِ المناجمِ، والطبقاتِ الأرضيّةِ في شمالِ إنجلترا، ثمّ التحقَ في عامِ ألفٍ وسبعمئةٍ وأربعةٍ وتسعين بالعملِ في قناةِ سومرست للفحمِ، وبقِيَ فيها حتى عامِ ألفٍ وسبعمئةٍ وتسعةٍ وتسعين، ثمّ كرّسَ السنواتِ المُتبقِّيةَ من حياتِه للمَسحِ الجيولوجيّ لطبقاتِ الأرضِ، وتقديمِ المحاضراتِ عن الجيولوجيا، وعلمِ الطبقاتِ.[٢]


أبرزُ إنجازاتِ العالم سميث

توصَّل العالِمُ سميث قبلَ وفاتِه إلى تحقيق العديد من الإنجازاتِ المهمّة في مجالِ علمِ الطبقات، والجغرافيا، والهندسةِ الجيولوجيّةِ، ولعلّ الإنجازَ الأبرزَ لسميث، والذي نالَ بسببِه شُهرتَه هو وضعُه لأوّلِ خريطةٍ جيولوجيّةٍ تتضمّنُ ترسيمَ حدودِ طبقاتِ إنجلترا، وويلز، وبعض الأجزاءِ من اسكتلندا، حيث ساهمَت هذه الخريطةُ بشكلٍ كبيرٍ في تحديدِ أسلوبِ، ونظامِ الخرائطِ الجيولوجيّةِ الحديثةِ.[٣]


وبالإضافةِ إلى ذلك، فقد توصّلَ سميث إلى أنّ هناك حفريّاتٍ مُعيّنةً تُوجَد دائماً في طبقاتٍ جيولوجيّةٍ مُعيَّنةٍ، كما كان له دورٌ بارزٌ في تأسيسِ منطقةِ سومرست للفحمِ، وإنشاء قناةٍ في طبقاتِ الأرضِ؛ لتصريفِ الفحمِ في ظلِّ عدمِ وجودِ قاطرةِ البُخارِ، إلى جانب أنّه ساهمَ في استصلاحِ الأراضي الزراعيّةِ، واستعادةِ الينابيعِ الساخنةِ، ولطالما كانت أعمالُه أساساً يستندُ إليه الجيولوجيّون لفترةٍ طويلةٍ.[٣]


المراجع

  1. "WILLIAM SMITH", www.geolsoc.org.uk, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Smith, William ", www.encyclopedia.com, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  3. ^ أ ب " William Smith", www.britannica.com, Retrieved 12-3-2019. Edited.