العناية بالشعر بعد الكيراتين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٦ ، ٢٩ ديسمبر ٢٠١٥
العناية بالشعر بعد الكيراتين

الكيراتين

يعتبر الكيراتين من البروتينات الأساسية التي تساعد في تكوين خصلات الشعر، ومع تقدم الإنسان في العمر تقلّ نسبة الكيرايتن في الجسم تدريجياً، ممّا قد يضطر بعض الأشخاص للتعويض عن ما تمّ فقدانه باستخدام علاج الكيراتين.


أسباب نقص الكيراتين في الشعر

  • قد يعود النقص لأسباب وراثية
  • الإفراط في استخدام الصبغات التي تحتوي على الأمونيا.
  • استخدام مصفّف الشعر والمكواة بكثرة.
  • تكرار عمليات الحمل والولادة والرضاعة.
  • أغلب من يتعرضون للنقص في نسبة الكيراتين هم الأشخاص ذوي البشرة السوداء وذلك لقلة مادة الميلانين في أجسامهم بسبب طبيعة الظروف البيئية المحيطة بهم.


من المؤشرات الدالة على قلة إنتاج الكيراتين، جفاف الشعر وقلة حيويته، وتعرض أطراف الشعر للتقصّف.


نصائح قبل استخدام الكيراتين

  • تجنّب العلاج بالكيراتين خلال فترة الحيض.
  • يفضّل القيام بصبغ الشعر قبل عشرة أيام تقريباً من عمل الكيراتين.
  • في حال تم استخدام أي علاج كيميائي يخص الشعر من قبل، يجب الانتظار لمدة ستة شهور قبل العلاج بالكيراتين.


العناية بالشعر بعد الكيراتين

  • ينصح بقص أطراف الشعر بعد استخدام الكيراتين وذلك لتعرضه للجفاف والتقصف بعد المعاجلة.
  • تجنب غسل الشعر في نفس يوم العلاج إلى أن يبرد تماماً بعد المكواة.
  • تجنب وضع أي مشبك في الشعر لمدة لا تقل عن ثلاثة أيام.
  • يجب مراعاة الشعر جيداً عند شطفه، حيث يجب أن يكون الشطف بالماء فقط دون استخدام الشامبو، وذلك لأنّ مادة الكيراتين تغلف خصلات الشعر بطبقة خارجية، وفي حال تم فركه أو دعكه فإن ذلك سيترك علامة واضحة على الشعر، لذا ينصح بشطف الشعر بالماء فقط في اليوم لإزالة طبقة الكيراتين ثم يشطف الشعر بالشامبو في اليوم الثاني، ولكن يجب مراعاة اختيار الشامبو الخالي من مادة كلوريد الصوديوم التي قد تعرض الشعر للجفاف والتلف، وبهذه الطريقة يمكن ضمان مفعول الكيراتين على الشعر بنجاح.
  • يمكن أن يتعرّض الشعر للحرق نتيجة استخدام الصبغة خلال فترة العلاج بالكيراتين، لذا ينصح بعدم استخدامها أو اختيار الصبغة بدون مادة الأمونيا.
  • ينصح باستخدام زيوت طبيعية خالية من العناصر الكيماوية وذلك لعدم تعارضها مع مادة الكيراتين.
  • تجنّب السباحة دون تغليف الشعر بالغطاء البلاستيكي الخاص به وذلك لحماية الشعر من المواد الضارة للشعر كمادة الكلور الموجوة في بركة السباحة أو الأملاح الموجودة في البحر.
  • للحفاظ على نتائج أفضل للكيراتين يفضّل استخدام المنتجات الخاصة بالكيراتين للعناية بالشعر والتي تحتوي على نفس التركيبة الخاصة بمادة الكيراتين.