الفرق بين الامتحان والاختبار

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤٨ ، ٩ يونيو ٢٠١٦
الفرق بين الامتحان والاختبار

تعريف الاختبار والامتحان

يعرف الاختبار على أنه: أداة قياس يتمّ من خلالها فحص الطالب أو المتقدم، للتأكّد من مدى إتقانه للمادّة أو المهارة التي اكتسبها ضمن خطوات وشروط، أمّا الامتحان فيعرف على أنّه: الوسيلة التي يتم فيها تقييم مدى قدرة الطالب على تحقيق الأهداف التعليمية، ومدى قدرة المعلم على إتقان تدريس المادّة التعليمية.


الفرق بين الاختبار والامتحان

  • الاختبار معيار للطالب والمعلم بأنّه يمتلك الأدوات الصحيحة التي تمكنه من اجتياز المادة التعليمي، أمّا الامتحان فيتّخذ صفة الرسميّة أكثر، فيقيم مستوى الطالب، وعند اجتيازه تمكنه من الانتقال من مرحلة إلى المرحلة التي تليها.
  • من حيث المادة التعليمية: يقيس الاختبار مدى إتقان الطالب لمفهوم أو درس واحد، أمّا الامتحان يقوم بقياس مدى إتقان الطالب لعدة مفاهيم أو وحدة دراسية.
  • الاختبار يتمّ داخل وخارج المؤسسة التعليمية، مثل اختبار السياقة، أما الامتحان فهو خاصّ بالمؤسّسات التعليمية.
  • الامتحان يرتبط في العملية التعليمية، أمّا الاختبار يتم في عدة مجالات.


أنماط الامتحان والاختبار

تتعدّد أنماط الامتحانات والاختبارات فمنها الشفهيّة، والكتابيّة، والعلميّة فدعونا نتعرّف على هذه الأنماط:

  • الشفهيّة: يتم الإجابة عن الأسئلة شفهيا وبصوتٍ واضح، فتقيس قدرة الطالب اللغوية وقدرته على التعبير.
  • الكتابيّة: يجيب الطالب على الأسئلة كتابياً، بالانتباه على الأخطاء الإملائيّة والنحويّة.
  • العمليّة: يُفحص مهارات الطالب العملية، فيقوم الطالب بتطبيق خطوات عملية، مثل: التجارب المختبرية في مادة العلوم.


أهداف تقديم الامتحانات والاختبارات

  • قياس مستوى تحصيل الطلبة، والوقوف على نقاط القوة والضعف، من أجل تقديم التغذية الراجعة وتحسين مستواهم التحصيلي.
  • التعرّف على الفروق الفردية بين الطلبة، والتعامل مع الطلاب على أساس هذه الفروق؛ من أجل اتباع خطوات وطرق لتوصيل المعلومة للطالب حسب مستواه.
  • التعرّف على كفاءة المعلم وقدرته على توصيل المعلومة للطلبة، فإذا استطاع المعلم توصيل المادة للطلبة بالطريقة الصحيحة تكون نتائج أغلبية الطلبة جيدة، لكن إذا كان معظم الطلبة في الصف غير ناجحين فيجب الانتباه إلى أسلوب المعلم في توصيل المعلومة.


معايير وضع الامتحان

لضرورة وأهمية الامتحانات حرص المشرفون والتربويون على إعداد الامتحانات ذات الكفاءة العالية، وعليه تمّ وضع خطوات لبناء اختبارات وامتحانات جيدّة تحقق الغرض المطلوب:

  • أن تكون ورقة الأسئلة مرتبة ومنظمة، من حيث الخط ووضوحه وحجمه.
  • أن يكتب الامتحان بلغة عربية فصحة، خالية من الأخطاء النحويّة والإملائيّة.
  • مناسبة للوقت المحدد، فعلى المعلم وضع اسئلة تتناسب مع المدّة الزمنيّة للامتحان.
  • شامل لجميع المادة وغير مقتصرة على موضوع معين، أي أن يضمّ الامتحان جميع أجزاء المادّة.


على ما سبق فإنّ الفروق بين الاختبار والامتحان هي فروق دقيقة، ويمكن التلخيص بأنّ الاختبار محدّد لقياس فرع أو قسم تمّ دراسته، أمّا الامتحان فيضم العديد من الأسئلة المتنوعة من جميع الأقسام التي ندرسها، كما ويعتبر الامتحان أعمّ وأشمل من الاختبار في قياس الأهداف التعليميّة.