الفطريات في الحمل

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٦ ، ١٩ فبراير ٢٠١٩
الفطريات في الحمل

الفطريات أثناء الحمل

الفطريات (فطريَّات الخميرة) هي نوعٌ شائعٌ من التهاب المِهبل عندَ النساء وخاصّة الحوامل، وتنتجُ هذه الالتهابات عن داء المبيضات المهبليّ، وسببها فطريَّاتٌ مجهريَّةٌ. لا تُشكّل الفطريَّات مُشكلةً إذا تواجدت في المهبل، أو الجهاز الهضميّ، أمَّا إذا أصبحت تتكاثرُ بشكلٍ كبيرٍ سوف تُؤثّرُ على الكائناتِ الحيّةِ الدقيقةِ الأُخرى في الجسم، مثل البكتيريا النافعة، وتنتشر وتُسبّب الألم، وعدم الراحة.


إنّ مستويات هرمون الإستروجين العالية أثناءَ فترة الحمل تُحفّز المهبل على إنتاج المزيد من مادة الجليكوجين، التي تُسهّل من نمو الفطريات، والتي تُعتبر من أهمّ الأسباب لنموّ الفطريات كما يعتقدُ بعضُ الباحثين، ناهيكَ عن تأثيرها المباشر على الفطريات، إذ تُعزّز من نموها، وتجعلها تلتصق بسهولة أكبر على جدار المهبل.


إنّ الأسباب الأُخرى للإصابةِ بالفطريَّات مُختلفة، ولكن يجب طمأنة المرأة الحامل أوّلاً بأنَّ الفطريَّات لا تُؤثِّرَ على جنينها، ولكن يُمكن أن يُصابَ بها الطفل أثناء الولادة وتُسمّى بمرض القلاع، إذ تنتشرُ الفطريات على جانبيّ الخدِّ من الداخل، وعلى سقف الفم، وأحياناً اللسان، ويُصاب الطفل أحياناً بها حتى لو لم تكن الأم مصابة بها.


أعراض الإصابة بفطريَّات المهبل

  • الحكّة في المنطقة التناسليَّة.
  • الشعور بحرقةٍ، واحمرارٍ في المهبل، وفي بعض الأحيان القليل من التورّم.
  • إفرازات ذات رائحةٍ كريهة باللون الأبيض المائل للاصفرار.
  • الشعور بالحرقة أثناء التبوّل.


الوقاية من الفطريَّات

  • المحافظة على النظافة الشخصيَّة، والتأكّد من غسل المنطقة المُصابة بالماء الدافئ، وتجفيفها بمنشفةٍ قطنيَةٍ نظيفة.
  • ارتداء الملابس الداخليَّة القُطنيَّة، وتجنَّب لبس جوارب النايلون الطويلة، والابتعاد عن ارتداء الملابس الضيّقة.
  • تغيير الملابس بشكلٍ يوميٍ، بالأخص الملابس المُستخدمة في ممارسة الرياضة، والتي تكونُ مليئةً بالعرق، والبكتيريا.
  • تجنّب الاستحمام ونقع الجسم بالصابون المُعطّر، وفقاعات الحمَّام، ومُنظّفات الغسيل القويَّة التي تُهيّج، وتزيد من حدة المُشكلة إذا وُجدت.
  • تناول اللبن بشكلٍ منتظم؛ لأنَّهُ يحتوي على البكتيريا النافعة، والتي تُثبط نموّ البكتيريا.


علاج الفطريَّات

الفحص الداخلي عندَ الطبيبةِ النسائيَّة سوفَ يُظهر أعراض الفطريَّات، وقد تطلب فحصاً مخبريّاً لإفرازات المهبل للتأكّدِ من التشخيص، ثمَّ تصفُ مراهم، أو تحاميل مهبليّة لمعالجة الفطريَّات، والجدير ذكره أنَّ الشفاء من الفطريَّات يتطلّب عدة أيَّامٍ للشعور بالتحسّن من أعراضه المُزعجة، مثل الحرقة، وأثبتت الدراسات بأنَّ الكريمات والتحاميل التي تحتوي على مادة الكلوتريمازول هي أكثرُ فعاليّة من الكريمات التي تحتوي على النيستاتين لعلاج الفطريَّات.


تنويه: عندَ الشعور بأيٍّ من هذه الأعراض يُنصح بالذهابِ إلى الطبيب للكشف عن السبب، لأنَّ الفطريات تزداد سوءاً وتزدادُ معها حدة الأعراض.


فيديو الفطريات في الحمل

تعتبر الالتهابات الفطرية شائعة عند النساء وخاصة الحوامل، فما هي فطريات الحمل؟: