الماء على الريق

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٧ ، ١٨ فبراير ٢٠١٩
الماء على الريق

فوائد شُرب الماء على الرّيق

يمتلك الماء العديد من الفوائد الصحية الضروريّة لصحّة الجسم خصوصاً إذا ما تم شربه صباحاً على معدةٍ فارغة، ومن أهمّ هذه الفوائد ما يلي:[١]

  • يساعد على التخلّص من السّموم: حيث يحفّز حركة الأمعاء، مما يُساعد الجسم على طرد السّموم خارجه.
  • يُحسّن عمليّة هضم الطّعام: إذ ينشّط عمليّات الأيض داخل الجسم، وهذا بدوره يُساعد على تحسين عملية هضم الطّعام.
  • يُقلّل الوزن: حيث أنّ الماء قادرٌ على تخليص الجسم من السّموم، وتعزيز عملية الهضم، كما يثبّط الشّهية، ويقلّل من كميّة الطعام المتناولة.
  • يُعالج حرقة المعدة: إذ يحفّف الماء الأحماض التي تُتسبّب بحرقة المعدة.
  • يجعل البشرة مُشرقة ونضرة: إذ أظهرت إحدى الدّراسات أن شُرب الماء على الرّيق يُساهم في تدفّق الدّم إلى البشرة، وهذا ما يجعلها أكثر إشراقاً، بينما يتسبّب الجفاف بظهور التجاعيد عليها.
  • يدعم صحّة الشّعر: حيث يقوّي شرب الماء على الرّيق الشّعر، ويمنع جفافه.
  • يمنع تكوّن الحصى في الكلى: إذ يخفّف الماء الأحماض التي تؤدي إلى تكوّن الحصى في الكلى، كما أنّه يحمي المرارة من الإصابة بالالتهابات.
  • يحمي من الإصابة بالأمراض: حيث يُساهم في تقوية جهاز المناعة في الجسم.


أوقات مهمة لشُرب الماء

يُعدّ شُرب الماء بعد الاستيقاظ من النوم صباحاً على معدةٍ فارغةٍ عادةً صحيّةً مفيدةً لجسم الإنسان، وهنالك أوقاتٌ أخرى يُنصح بشُرب الماء فيها أيضاً، وهي:[٢]

  • قبل تناول وجبة الطّعام: إذ يُنصح بشُرب الماء قبل البدء بتناول الطّعام بنصف ساعةٍ؛ وذلك لتليين عملية الهضم بعد تناول الطعام.
  • بعد الانتهاء من وجبة الطّعام: إذ يمكن للفرد أن يبدأ بشرب الماء بعد الانتهاء من وجبة الطّعام بساعةٍ كاملةٍ، ولكن لا يُنصح أبداً بشُربه أثناء الوجبة، أو بعدها مباشرةً؛ لأنّ ذلك قد يُخفّف العصارة الضرورية لعملية الهضم.
  • قبل الاستحمام: يُنصح بشُرب الماء قبل الذّهاب للاستحمام؛ حيث أنّه ينظّم درجة حرارة الجسم، ويخفّض ضغط الدّم.
  • قبل النوم: حيث يُساعد شُرب الماء قبل الذهاب إلى النوم بساعةٍ واحدةٍ على تعويض السّوائل التي سيفقدها الجسم أثناء النوم.
  • قبل وبعد التمارين الرياضيّة: إذ يُقلّل شرب الماء من الشّعور بالتعب أثناء مُمارسة التمارين الرياضيّة، كما أنّه يُحافظ على سرعة نبضات القلب.
  • عند المرض: حيث يُساعد الماء على تنظيف الجسم من الجراثيم والفيروسات.


الكمية الموصى بشربها يوميّاً من الماء

تختلف كميّة الماء التي يجب شُربها يوميّاً من شخصٍ لآخر، بناءً على كمية العرق التي يُفرزها الفرد، وشدّة النّشاط البدني الذي يُمارسه، ولكن بشكلٍ عام فإنّ كميّة الماء التي يجب الحصول عليها من الأطعمة والمشروبات يوميّاً تُقدّر كما يلي:[٣]

الرجال النساء
3.7 لتراً 2.7 لتراً


المراجع

  1. Joseph Summers (4-2-2019), "When You Drink Water On An Empty Stomach After Waking Up, These 8 Amazing Things Will Happen"، www.lifehack.org, Retrieved 4-2-2019. Edited.
  2. Dr. Pradnya (4-2-2019), "8 healthful times to drink water, your body will function properly"، www.medclique.org, Retrieved 4-2-2019. Edited.
  3. James McIntosh (4-2-2019), "Fifteen benefits of drinking water"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 4-2-2019.