الماء والكهرباء

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٣ ، ١٠ يناير ٢٠١٦
الماء والكهرباء

الماء والكهرباء

قال تعالى: (وجعلنا من الماء كل شيءٍ حي أفلا يؤمنون)، إن الإنسان يعتمد في حياته على كثير من الحاجات الضرورية، والتي بزوالها تنقص فرصه في الحياة وتؤدي إلى موته، كالأكل والماء والكهرباء والملابس، وغيرها من الحاجات الأساسية.


وفي مقالنا هذا سنتحدث عن الماء والكهرباء كونها الأكثر عرضة للزوال، فالماء هو نعمة من النعم الكثيرة التي أنعم الله بها علينا ليسهل الحياة، فالماء هو أساس كل شيء في هذه الحياة، وبدونها تموت كل الكائنات الحية وليس فقط الإنسان، وتشكل المياه ثلثي سطح الأرض ولكن 97% مالحة كمياه البحار والبحيرات والميحطات، ونسبة 3% مياه عذبة كالينابيع الجوفية المختزنة في جوف الأرض والكتل الجليدية.


أما مصطلح الماء العلمي فإنه يعرف على أنه مركب كيميائي يتكون من ذرتين؛ هيدروجين وذرة أكسجين، وتتواجد بثلاثة أشكال : (سائل كمياه البحار والأمطار وغيرها، صلب كالثلج وحبات البرد،غاز كبخار الماء الذي يتصاعد بسبب أشعة الشمس)، ويحتاج الإنسان غالباً إلى لتر أو لترين حسب عوامل معينة، من ضمنها: الجنس والعمر ونوعية الطعام، حيث إنه يوجد هناك أطعمة تمد الجسم بمياه ودرجة الحرارة والنشاط الذي يقوم به الجسم يومياً.


نقص الماء في الجسم

إن نقصان الماء في الجسم يؤدي العديد من المخاطر التي لا ندركها، ففي البداية ينبه الجسم أنه بحاجة إلى ماء، وبعدها إذا نقص أكثر تظهر علامات التعب الشديد على الجسم، وتضعف قدراته العقلية، وبالتدريج إذا تم نقصان الماء يتعرض الشخص إلى صداع ووجع بالرأس، وتصبح العضلات ضعيفة، وبعدها إذا وصل نسبة فقد الجسم من الماء إلى 5% من وزن الجسم يؤدي إلى نشوء تشنجات ويفقد الشخص الوعي، أما إذا وصلت نسبة فقد الماء إلى 15% من الجسم فإنها تؤدي بالغالب إلى الوفاة.


طرق الحصول على الكهرباء

إن الكهرباء بشكل عام هي طاقة تنتج عن تحرر إلكترونيات موجودة في مواد معينة تسمى الفلزات، وهذه الطاقة تعمل لنا على إنتاج قوة تحرك الكثير من الأجهزة التي نستخدمها في حياتنا اليومية كالإضاءة، والتسخين، والتدفئة، والتلفاز وغيرها من الأجهزة الكهربائية. أما عن طرق الكهرباء فهناك طريقتان رئيستان للحصول عليها وهي :

  • توليد الكهرباء عن طريق تفاعلات كيميائية داخل البطارية.
  • توليد الكهرباء عن طريق الحث الكهرومغناطيسي، باستخدام آلة تدور ملفاً في مجال مغناطيسي وتدعى هذه الآلة بالمولد.
  • أما في محطات توليد القدرة الحديثة : فتدار المولدات بوسائل ميكانيكية، وفي المحطات التي تعمل بالفحم أو بالزيت أو الطاقة النووية أو على المياه الطبيعية من شلالات وغيرها أو على مجاري الأنهار.


طرق الحفاظ على الماء والكهرباء

  • تركيب الأجهزة المخصصة لترشيد استهلاك المياه .
  • استخدام أنظمة الري الحديثة في ري المزروعات .
  • فتح صنبور المياه باعتدال عند الوضوء، وإغلاقه أثناء غسيل الأسنان أو الحلاقة.
  • تجنب غسيل الأطباق على الجلاية لأنها تأخذ كميات كبيرة من المياه مقارنةً بالغسيل اليدوي.
  • الفحص الدوري للكشف عن التسريبات وإصلاحها .
  • عدم استخدام خرطوم المياه في تنظيف الطرق والممرات واستبدالها بالمكنسة .
  • لا تملأ حوض الاستحمام (البانيو) بل استحم بـ (الدش)، وإذا كان لا بد منه فاملأ نصفه.
  • ري النباتات عند غياب ضوء الشمس لتقلل من تبخر الماء(أي قبل الـ 8 صباحًا، وبعد السادسة مساءً) .
  • تجنب استخدام الصنبور في غسيل السيارة واستبداله بالدلو .
  • عدم فتح باب الثلاجة باستمرار لأنه يستهلك كثيراً من الكهرباء
  • نزع أسلاك الأجهزة الكهربائية قبل النوم، لأنها تستنفذ طاقة كهربائية حتى لو كانت مغلقة.
  • فصل السخان الكهربائي بعد الانتهاء من استخدامه .
  • صيانة الأجهزة الكهربائية بشكل دوري .
  • زيادة استخدام ضوء النهار الطبيعي بدلاً من استخدام الإضاءة الكهربائية.
  • إنارة الإضاءة في غرفة واحدة،أو الغرف المستخدمة ولكن ليس جميع غرف المنزل.
  • استخدام مصابيح الفلورسنت بدلاً من المصابيح العادية .