المحافظة على البيئة المدرسية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٩ ، ٨ يونيو ٢٠١٦
المحافظة على البيئة المدرسية

المدرسة

المدرسة هي المكان الذي يجتمع فيه الطلاب لتلقّي العلوم المختلفة وتنمية مهاراتهم الاجتماعيّة والسلوكيّة، فقد تكون هذه العلوم في التاريخ أو الأدب العربي أو اللغات المختلفة أو أساسيات الفيزياء أو الرياضيات وغيرها، كما أنّها توفر النشاطات الرياضيّة والألعاب الفكريّة ومنها الشطرنج، ويتعلم الطالب أيضاً آداب التعامل مع الآخرين والأخلاق الفاضلة والطرق السليمة في التعامل مع الظروف المحيطة.


ويستطيع الطالب أن يكتسب السلوكيّات المختلفة من خلال المدرّس أو من الطلاب أنفسهم بسبب قضائهم وقتاً طويلاً معاً، ومن هنا تكمن أهميّة المدرسة المترافقة مع دور الأسرة في التوجيه والتعليم والمراقبة للتأكّد من حصول أبنائهم على ما يُفيدهم ويزيد من معرفتهم.


المحافظة على البيئة المدرسية

البيئة المدرسية هي كل ما يحيط بالطلاب من عناصر سواء كانت الصفوف أم الساحات أم دورات المياه أم نوادي تناول الطعام وغيرها، وكلّها تؤثر في صحة الطلاب وقدرتهم على متابعة دراستهم والحصول على المعلومات بشكلٍ فعّال.


المحافظة على البيئة المدرسية من واجبات الطلاب والهيئة التدرسيّة كاملةً، وذلك للمحافظة على سير العمليّة التعليمية بالشكل الصحيح، كما أنّ الطلاب عندما يتعلّمون المحافظة على البيئة المدرسية فإنّهم ينقلون هذا السلوك الحسن إلى خارج حياتهم، ويعتادون على رؤية البيئة المحيطة نظيفةً وخاليةً من النفايات والملوّثات، ومن طرق المحافظة على البيئة المدرسية:

  • المحافظة على المرافق الصحية مثل دورات المياه وأماكن الشرب، فيجب عدم إلقاء الأوراق أو المناديل أو أية مخلفات، كما يجب التأكد من نظافة المرافق التي يتم استخدامها وعدم تركها لتتراكم الأوساخ عليها.
  • الالتزام بالدور عند دخول النادي والاستراحات لتناول الطعام والتخلّص من بقايا الطعام بالشكل السليم وفي المكان المخصص، والمحافظة على نظافة المكان لأن تجمّع أي بقايا من الطعام قد يتسبب بتجمّع الجراثيم والأوبئة التي بدورها تسبب الأمراض للطلاب والمعلمين.
  • المحافظة على نظافة الساحات والابتعاد عن إلقاء العبوات الفارغة أو الزجاجية على الأرض، فهذه الزجاجات قد تسبب إصابة الطلاب بالجروح أو الخدوش، كما قد يستخدمها البعض للأذية في المشاجرات أو حصول نقاط اختلاف.
  • المحافظة على مرافق المدرسة مثل الجدران والأبواب والمقاعد وعدم الكتابة عليها، وعدم العبث بها ومحاولة تخريبها، كما يجب المحافظة على الممتلكات مثل المكيفات والمراوح والسبورة وغيرها.
  • إجراء الصيانة الوقائية لجميع الممتلكات والتأكد من سلامتها وصلاحيتها للاستخدام البشري، للمحافظة على سلامة الموجودين في المدرسة.
  • المحافظة على نظافة خزانات المياه التي ترفد صنابير المياه المخصصة للشرب، وتنظيفها من فترةٍ لأخرى لتأمين المياه الصالحة للشرب للطلاب والهيئات المدرسية، والتأكد من إغلاقها بطريقةٍ محكمةٍ لمنع العبث بها.