النمو الحركي للطفل

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٨ ، ٢١ فبراير ٢٠١٩
النمو الحركي للطفل

النمو الحركي للطفل حسب المراحل العمرية

من سنة حتّى عمر السنتين

تظهر العديد من علامات النمو الحركي لدى الطفل قبل أن يبلغ 12 شهراً، وتتطور حتّى عمر 24 شهراً، وهي كالآتي:[١]

  • 12 شهراً: الوقوف بشكل جيد لوحده.
  • من 12 شهراً إلى 15 شهراً: المشي جيداً.
  • من 16شهراً إلى 18 شهراً: المشي للخلف، والصعود لأعلى بمساعدة.
  • حوالي 24 شهراً: القفز في المكان، وبناء برج بواسطة أربعة مكعبات، وإتقان استعمال الملعقة، ورسم دائرة.


من سنتين إلى ثلاث سنوات

يستطيع الأطفال في هذه المرحلة العمرية صنع الأشياء بأيديهم، مثل: بناء الأبراج من قطع المكعبات، وتشكيل الصلصال إلى أشكال مختلفة، والخربشة باستعمال قلم عادي أو قلم تلوين، بالإضافة إلى إدخال الأجسام في الفراغات الملائمة؛ كوضع الأوتاد الدائرية في فتحات دائرية، ويبدأ الطفل في هذا السن باستعمال يد أكثر من الأخرى، وتُعتبر البداية في أن يُصبح أيمناً أو أعسر اليد.[٢]


من ثلاث سنوات إلى أربع سنوات

يبدأ الأطفال في التعامل مع سحابات الملابس، وكذلك يبدأ الطفل في ارتداء وخلع ملابسه لوحده، ويُمكن أيضاً البدء باستعمال المقص لقص الأوراق، ويستمر الطفل في تطوير مهارته في تناول الطعام واستعمال الأدوات الخاصة لذلك الغرض؛ كالشوكة والملعقة، بالإضافة إلى قدرة الطفل على فتح الأبواب أو الأغطية.[٢]


من أربع سنوات إلى خمس سنوات

يستمر الأطفال في تطوير المهارات الحركية الدقيقة بناءً على المهارات التي تعلّموها سابقاً، فمثلاً يُمكنهم في هذه المرحلة فك أزرار الملابس بأنفسهم، بالإضافة لتحسين مهاراتهم الفنية، ويُمكنهم رسم الأشكال البسيطة، ونسخ الدوائر، والمربعات، والأحرف الكبيرة.[٢]


من خمس سنوات إلى سبع سنوات

يبدأ الطفل في إظهار المهارات اللازمة لبدء المدرسة والنجاح فيها، حيث يستطيع طباعة الحروف والأرقام وصنع الأشكال مثل المثلثات، كما يستطيع الطفل استعمال الألوان وأقلام الرصاص والتحكم بها بشكل أفضل، بالإضافة إلى القدرة على الاعتناء بنفسه بشكل مستقل كتنظيف الأسنان، وتمشيط الشعر، وتناول الطعام باستقلالية دون إشراف الكبار ومساعدتهم.[٢]


طرق تطوير المهارات الحركية لدى الطفل

يُمكن تطوير المهارات الحركية للطفل من خلال انتقاء الألعاب والأنشطة التي تُناسب مستوى مهارة الطفل، وفيما يأتي بعض الأفكار لتشجيع هذه المهارات:[٣]

  • منح الطفل الفرصة للمشاركة في الأنشطة البدنية، وتجريب أشياء جديدة، وتنفيذها في بيئة آمنة وتحت الرقابة.
  • السماح للأطفال بتناول الطعام بشكل مستقل، وذلك من أجل بناء مهارة التنسيق بين الأيدي والأعين.
  • تطوير المهارات الحركية الدقيقة من خلال الرسم ومشاريع الفنون الإبداعية الأخرى، مع العلم أنّ هذه الخطوة لا تقتصر على الرسم واستعمال الأدوات فقط، وإنّما في التفكير بما سيرسمه الطفل.
  • إعطاء الطفل الوقت الكافي للمشاركة في ممارسة الألعاب الجسدية، والتي من شأنها تعزيز التعلم والتطور لدى الطفل.


المراجع

  1. "Toddler development", www.medlineplus.gov,28-1-2019، Retrieved 17-2-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ANGELA OSWALT, "Early Childhood Physical Development: Gross And Fine Motor Development"، www.mentalhelp.net, Retrieved 18-2-2019. Edited.
  3. Kendra Cherry (10-12-2018), "Motor Skills and Physical Development in Childhood"، www.verywellmind.com, Retrieved 18-2-2019. Edited.