بحث عن الرياضة وفوائدها

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٧ ، ١٦ مايو ٢٠١٦
بحث عن الرياضة وفوائدها

الرّياضة

مجهودٌ جسديٌّ أو مهارةٌ تمارس وفق قواعد محددّة، الهدف منها التّرفيه أو المنافسة أو المتعة أو تقوية الثّقة بالنّفس والجسد، وتختلف الأهداف لممارسة الرّياضة، فمنها الاجتماعيّ، وقد تلعب الرياضة بشكلٍ فرديٍّ أو جماعيّ ضمن فريق.

وعرفت الرّياضة منذ قديم الزّمان، فكان المصريّون يفضّلون الرّياضة المتنوّعة، وتمّ الاستدلال على ذلك من الآثار المصريّة والرسومات الجدراية، حيث كان المحاربون يمارسون الرّياضة، لتقوية أجسادهم ومساعدتهم على قتال العدو، وكذلك فقد أظهرت الآثار اليونانيّة اهتمام اليونانييّن الكبير بالرّياضة، كبنائهم للملعب الأولمبيّ الأثريّ، لكنّ الرّياضة المتّبعة من قبلهم استوحيت من النّشاطات اليوميّة كرياضة الجري، والرّماية، والقفز، والسّباحة، وركوب الخيل، وكذلك الصّينيون مارسوا الرّياضة منذ آلاف السّنين.


فوائد الرّياضة

  • تحافظ على تناسق الجسد وجماله، من خلال الوقاية من السّمنة، وتراكم الدّهون في الجسم، عن طريق الممارسة المستمرّة للرّياضة دون انقطاع.
  • تقي من أمراض القلب وتصلّب الشّرايين، والزّيادة في سرعة نبضات القلب، والدّورة الدّموية وزيادة تنشيطها، وحماية الجسم من الخمول والكسل.
  • تقلّل الرّياضة من نسبة الكوليسترول في الدّم.
  • تقي الرّياضة من مرض السّكري، من خلال تحكّم الجسم بنسبة السّكر في الدّم.
  • تقي ممارسة الرّياضة من نزلات البرد، وتجعل الجسم قويّاً، وقادراً على تحمّل التّغيّر المناخيّ.
  • تقوّي الرّياضة الذّاكرة.
  • تقوّي المفاصل والعظام، وتزيد من الثّقة بالنّفس.
  • تخلّص الرّياضة جسم الإنسان من التّوتر العصبيّ والنّفسي، وتحافظ على النّوم الصحيّ.
  • تزيد من القدرة الجنسيّة لدى الرّجال، بزيادة الحيوانات المنويّة.
  • تحافظ الرياضة على الوزن.


أنواع الرّياضة

تتعدّد الألعاب الرّياضية في العالم، من هذه الرّياضة: رياضة كمال الأجسام، ورفع الأثقال، وكرة القدم، وكرة السّلة، وكرة اليد، وكرة الطّائرة، والتّنس، والقفز العالميّ، والرّجبي، واليوغا، والغولف، والقفز الطّويل والعالي، وسباق الحواجز، والملاكمة، والتّايكواندو، والسباحة، والمصارعة، والملاكمة، ورمي القرص، والكاراتيه، والجودو، ورمي المطرقة، والرّكض، واللّوتس، والكيوكسل، والتّنس الأرضي، وكرة القدم الأمريكيّة، والنّينجا وغيرها من الرّياضات المتنوّعة.


النّشاطات الخفيفة

إن القيام ببعض النّشاطات اليوميّة، كالرّياضات الخفيفة، قد تُغني عن الرّياضة المعتادة، من هذه النّشاطات:

  • المشي اليوميّ، مع الشّعور بالمتعة أثناء المشي، ويُفضّل المشي في الصّباح الباكر.
  • استخدام الدّرج بدلاً من المصعد الكهربائيّ.
  • القيام بالتّمارين الخفيفة، مع الحركة والمشي أثناء إعداد الطّعام.
  • القيام بالأعمال المنزليّة، كتنظيف الأرضيّة، وترتيب الغرف، مع مراعاة الحركة والمشي.
  • الاعتماد على النّفس في غسل الملابس.
  • المحافظة على مزرعة البيت، من خلال الاعتناء بها، فهي من الرّياضات الممتعة.
  • اللّعب واللّهو والحركة مع الأطفال.