بحث عن الملك زوسر

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٢٤ ، ٧ يناير ٢٠١٦
بحث عن الملك زوسر

الملك زوسر

يُعد زوسر أحد الملوك الفرعونيين القدماء، ولد عام 2686 ق.م، وظهر خلال القرن الثالث في أعقاب عصر الدولة القديمة، ويعود إلى الأسرة الثالثة لفرعون، وكانت زوجته تدعى بجتب حور نبتي، وله تأثير كبير في عهده إذ يُعتبر أحد الأشخاص المؤسّسين للحقبة القديمة، وهو الشخص الذي أمر ببناء الهرم المدرّج الذي وهو أوّل بناء هندسي مشيّد من الحجر الكبير، حيث تم بناؤه تحت إشراف المهندس إمحوتب، إذ شُيّد الهرم من الحجر الجيري، ويتألّف من ممر واحد ضيّق يؤدي إلى النصب التذكاري، وغرفة تُعرف باسم منجم القبر، ويصل ارتفاعه إلى 62 متراً، وقد تم ذكر اسم زوسر باللون الأحمر في بردية تورين؛ وذلك لتمييزه عن باقي ملوك الفراعنة القدماء، وتوفي في عام 2600 ق.م


عهد الملك زوسر

تختلف الروايات التي تروي مدة حكم زوسر في مصر القديمة؛ حيث يوجد كتاب للمؤرخ مانيتون الذي يؤكد أنّ مدّة حكمه وصلت لتسع وعشرين سنةً، وذلك ابتداءً من عام 2640 ق.م حتى عام 2611 ق.م، في حين تروي بردية تروين بأنّه حكم لمدّة تسع عشرة سنةً فقط، ويعتمد الكثير من المؤرخين على المصدر الأوّل، باعتبار أنّ زوسر كان ملكاً ذا انجازات عظيمة وكبيرة، ومن الصعب أن ينجزها أحد خلال تسع عشرة سنة.


كانت عبادة الشمس هي السائدة خلال حكم زوسر لمصر القديمة، وقد دعم هذا النوع من العبادات، حيث قام بنى بهو مقبرة، وتحتوي على أعمدة مشيّدة بالحجر لتكون مميزة عن كل المقابر المبنيّة من الخشب والمعدن، وأطلق على المقبرة اسم مقبرة الملك، وتتألف المقبرة أيضاً من ساحة فسيحة، وأعمدة، وسردايب.


حملات الملك زوسر

قام زوسر في حايته العديد من الحملات؛ حيث كان أوّل ملك فرعوني يرسل حملات إلى منطقة وادي المغارة التابعة لسيناء؛ وذلك لاستخراج مادتي النحاس والفيروز لاستخداهما لاحقاً، وما زال هناك نقش لوحة له في الواد؛ حيث تُشير هذه اللوحة إلى ضربه أحد الأعداء، واستمد العديد من الملوك اللاحقين شكل النقش لوضعه على معابدهم الخاصة.


تمثال الملك زوسر

تم العثور على تمثال يعود للملك زوسر في إحدى الحجرات الصغيرة المعروفة باسم السرداب؛ حيث تقع في الجزء الشمالي الشرقي من المجموعة الجنائزية الملكية لزوسر في منطقة سقارة، وتتمثل أهمية التمثال بأنّه أحد التماثيل التي ما زالت قائمة منذ الزمن القديم، بحجم طبيعي في مصر، ويظهر زوسر في التمثال وهو جالس على كرسي العرش، وهو مرتدٍ ثوباً فاخراً.