بحث عن طنجة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٥ ، ٢٧ يناير ٢٠١٦
بحث عن طنجة

مدينة طنجة

تعد مدينة طنجة مركزاً لالتقاء الحضارات المتوسطية، فكان تاريخها غنيّاً جداً، وطنجة هي عاصمة طنجة تطوان التي تعد أهم مدن المملكة المغربية، وتتسم المدينة بأنها نقطة التقاء بين المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط من جهة، وبين قارة أوروبا وقارة أفريقيا من جهة ثانية، وتبلغ مساحة أراضيها مئة وأربعة وعشرين كيلومتراً مربعاً.


وتقسم المدينة إدارياً إلى أربع مقاطعات، وهي: مقاطعة بني مكادة الواقعة في جهة الجنوب، ومقاطعة طنجة المدينة الواقعة في المركز والشمال والشرق، ومقاطعة الشرف مغوغة الواقعة في جهة الغرب والشمال الغربي، ومقاطعة الشرف السوداني الواقعة في المركز.


الموقع

تقع مدينة طنجة جغرافياً على ساحل البحر الأبيض المتوسط، في أقصى شمال غرب المملكة المغربية، بمنطقة الالتقاء بين المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط، وتقوم المدينة على هضبة مرشان التي تحاذي الساحل الأطلسي والساحل البحر المتوسط، وترتفع عن سطح البحر مئة وخمسة وأربعين كيلومتر.


المناخ

تتسم مدينة طنجة بمناخ البحر الأبيض المتوسط، حيث يكون في فصل الشتاء معتدلَ البرودة، وتكون درجة الحرارة في فصل الصيف معتدلة، وتتصف المدينة بهبوب رياح دائمة طوال العام، وذلك بسبب وقوعها على مضيق جبل طارق، الذي تلتقي فيه الكتل الهوائية القادمة من البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي.


السكان

تعد مدينة طنجة أكبر سادس مدينة في المغرب من حيث عدد السكان، يبلغ عدد سكانها 1.065.601 مليون نسمة، وذلك حسب إحصائيات عام 2014م، وتحتوي المدينة على مزيج سكاني مكون من:

  • الأمازيغ، أي البربر ويُعتبرون السكان الأصليين للمغرب.
  • الأندلسيون، الذين هاجر إلى طنجة قبل احتلال غرناطة وبعد احتلالها.
  • العرب، الذين هاجروا من القبائل الجبلية المجاورة.
  • اليهود، الذين هاجروا من الأندلس بعد سقوطها.
  • الجزائريون، الذين هربوا من حكم سلطات الاحتلال الفرنسي.
  • الكناوة، وهم الأسرى الأوروبيون الذي حصلوا عليهم من عمليات القرصنة واستخدامهم كعبيد، وبعد تحريرهم من العبودية أطلق عليهم اسم كناوة، وذلك لتعبر عن أصولهم إلى خليج غينيا.
  • السوريون، وهم من بعض الأسر الذين هاجروا إلى طنجة بعد حرب الجولان التي قامت بين القوات السورية، وقوات الاحتلال الصهيوني الإسرائيلي.
  • الأوروبيون، الذين استقروا في طنجة بهدف الاستثمار، وأغلبهم من الجنسية الإسبانية، والتركية، والفرنسية، والإنجليز.


التضاريس

تتنوع تضاريس سطح مدينة طنجة، وهي:

  • السواحل الساحلية، مثل ساحل البحر الأبيض المتوسط، وساحل المحيط الأطلسي.
  • الوديان، أي المجاري المائية الصغير، مثل واد الملاح، والشط، وبوخالف، والحلق، ومغوغة، ومديونة، والسواني، والمهرهر.
  • الجبال، مثل الجبل الكبير.
  • الهضاب، مثل هضبة مرشات التي تتواجد عليها مدينة طنجة.
  • البحيرات، مثل بحيرة سيدي قاسم، والتي تعتبر موقعاً أيكولوجياً، وذلك لاستقبالها الطيور المهاجرة.
  • الخلجان، مثل الخليج الكبير والذي يسمى أيضا باسم البلايا، وتطل عليه طنجة من الجهة الشمالية التي تحاذي البحر الأبيض المتوسط، وطوله اثنا عشر كيلومتراً مربعاً، ويعد ساحل الخليج من أهم السواحل السياحية في المدينة.
  • الغابات، مثل غابة الرميلات، وغابة مسنانة، وغابة رأس سبارطيل.
400 مشاهدة