بحيرة اللسان

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٦ ، ٢ مايو ٢٠١٦
بحيرة اللسان

بحيرة اللسان

بحيرة اللسان هي البحر الميّت الذي يقع بين فلسطين والأردن، والبحر الميّت بحيرة ملحيّة تقع ضمن الشق السوري الأفريقي، ويعدّ البحر الميّت من أخفض بقاع العالم، ويبلغ طوله حوالي سبعون كيلومتر، وعرضه سبعة عشر كيلو متر، وحجمه مئة وأربعة عشر كيلو متر تكعيب، ومساحته 650 كيلو متر مربع، حسب عام 2010م، ويبلغ منسوب شاطئه 400 متر تحت مستوى سطح البحر، وذلك حسب سجلات عام 2013م، ويتّسم البحر الميّت بملوحته الشديدة، ونسبة تبخره العالية، واحتواء مائه على نسبة عالية من الأملاح، والبوتاسيوم، والكالسيوم.


مسميات بحيرة اللسان

سميّت بحيرة اللسان بعدد من المسمّيات الكثيرة، منها:

  • بحر الملح، والبحر الشرقي، وبحر عربة، وعمق السديم، وهذه المسمّيات كانت في العهد القديم.
  • بحر الموت، وعرفت به أيّام عهد سيّدنا المسيح عيسى عليه السلام.
  • بحر سدوم، وذلك نسبة إلى منطقة سدوم التي تجاوره.
  • البحيرة المنتنة، وذلك بسبب مياهها وشواطئها التي تملك رائحة نتنة.
  • بحيرة زغر، وذلك نسبة إلى بلدة زغر الواقعة على شاطئه الجنوبيّ الشرقيّ.
  • بحر الزفت، وذلك نسبة إلى قطع الزفت التي كانت تظهر على سطحه، خاصّة وقت حدوث الزلزال.
  • البحرة المقلوبة، ذكرها بهذا الاسم العالم المقدسيّ في كتابه أحسن التقاسيم في معرفة الأقاليم.
  • بحيرة لوط؛ وذلك لأنّ قوم سيدنا لوط عليه السلام سكنوا بالقرب منها.
  • البحر الميّت، وهذا ما أطلقة الإغريق عليها، وذلك بسبب عدم وجود أي نوع من الحياة فيه.


موقع بحيرة اللسان

تقع بحيرة اللسان في دولة فلسطين والمملكة الأردنيّة الهاشميّة، في الجنوب الغربيّ من قارّة آسيا، ويعدّ نهر الأردن خطّ تقسيم بين دولتي الأردن وفلسطين، ويحدّها من جهة الشرق مدينة مادبا ومدينة الكرك في دولة الأردن، ويحدّها من جهة الغرب جبال الخليل، ومناطق الضفة الغربية في دولة فلسطين، ويحدّها من جهة الشمال مصب نهر الأردن ومنخفض البحر الميّت، ويحدّها من جهة الجنوب جرف خنزيرة الذي يعدّ بداية وادي عربة.


مناخ بحيرة اللسان

يتّسم مناخ البحر الميّت بشمسه الساطعة طوال العام، وبهوائه الجاف، أمّا نسبة تساقط الأمطار فهي قليلة، ودرجة الحرارة عالية، والرطوبة منخفضة.


روافد بحيرة اللسان

يغذّي بحيرة اللسان عدد من الروافد تتمثل في:

  • نهر الأردن.
  • عدد من السيول والدوديان الممتدة على جانبه الشرقي، ويبلغ عددها خمسة سيول وأودية فقط.
  • عدد من الوديان والسيول الممتدة على جانبه الغربي، ويبلغ عددها نحو ثلاث وعشرين وادٍ وسيل.
  • الأمطار.
  • خط تقسيم مياه وادي عربة.
365 مشاهدة