بداية ظهور أسنان الطفل

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٠ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٧
بداية ظهور أسنان الطفل

التسنين

تعدّ مرحلة التسنين من المراحل الصعبة التي يمر بها الطفل؛ وذلك بسبب الأوجاع الشديدة التي تصاحب ظهور الأسنان، حيث يحتاج الطفل إلى العناية الشديدة من الوالدين، وبشكل خاص الأم، وهناك العديد من الأساليب والطرق التي يجب على الأم أن تتبعها مع طفلها للحدّ من هذه الأوجاع مثل: العضاضة، والجّل، وغيرها من الطرق الأخرى، وفي هذا المقال سوف نتعرّف على المرحلة التي يبدأ فيها ظهور الأسنان.


بداية ظهور أسنان الطفل

يبدأ ظهور أسنان الطفل وهي ما تسمّى بأسنان الحليب، أو الأسنان اللبنية بعد مرور ستة أشهر على ولادته، حيث إنّه لا يوجد عمر معين ودقيق لظهور أسنان الطفل فقد يتأخّر إلى عمر ثمانية أشهر، أو تسعة أشهر، أمّا بالنسبة للأسنان الدائمة فتظهر بعد عمر خمسة، أو ستة أعوام ويستمر ظهورها حتى عمر الثلاثة عشر عاماً باستثناء ضرس العقل الذي يبدأ ظهوره مع اقتراب انتهاء عمر المراهقة.


ترتيب ظهور الأسنان اللبنية

يبدأ ظهور الأسنان اللبنية عند الطفل بظهور القواطع الوسطى السفلية والعلوية، بعد ذلك القواطع الجانبية العلوية والسفلية، ثمّ يظهر الضرسان الأماميان العلويان والسفليان، بعدها يظهر النابان العلويان والسفليان، وأخيراً يظهر الضرسان الخلفيان السفليان والعلويان.


كيفية العناية بالأسنان اللبنية

  • الحرص على تزويد الطفل بالأطعمة التي تحتوي على فيتامين د، والتي تزيد من معدلات الكالسيوم.
  • الحفاظ على نظافة فمّ وأسنان الطفل، في عمر ما قبل السنة وذلك بعدم تحلية المشروبات.
  • الحرص على تزويد الطفل بالماء بعد كل وجبة، وتنظيف الأسبان بسبابة الأم.
  • تعويد الطفل على غسل أسنانه بالفرشاة والمعجون منذ عمر السنة ونصف وذلك مرتين في اليوم على الأقل.
  • الانتباه إلى أسنان الطفل وفحصها عند الطبيب من الفترة إلى الأخرى، للوقاية وعلاجها إن لزم الأمر وعدم التعجل في خلعها إلا في وقت التبديل الطبيعي بينها وبين الأسنان الدائمة حتى لا تؤدي لتشوه في شكل الفم والفك، ولا ينصح بالانتظار حتى تسوسها أو الشعوره بالألم للذهاب للطبيب، ويفضل اختيار طبيب يحسن التعامل مع الأطفال.
  • الحرص على أن تشرف الأم دوماً على عملية تنظيف الأسنان لدى الأطفال، مع عدم القلق من ابتلاع الطفل للمعجون؛ وذلك لأن معجون الأطفال غير سام.
  • الاهتمام بالأسنان اللبنية بشكل جيّد تعود للحفاظ على صحّة وسلامة الفم والأسنان والفك؛ لأنّ المشكلات الكبرى تبدأ دوماً منذ الصغر.


ملاحظة: يجب توضيح أهمية تنظيف الأسنان للطفل، وتعويده على الالتزام بذلك الأمر حتى تصبح عادة.