بماذا تسمى سورة محمد

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٤٧ ، ١١ يوليو ٢٠١٧
بماذا تسمى سورة محمد

سورة محمد

تعد سورة محمد إحدى السور المدنية في القرآن الكريم، وقد نزلت مباشرة بعد سورة الحديد، وهي السورة السبعة والأربعين في القرآن الكريم من حيث الترتيب، وهي تتألف من ثمانٍ وثلاثين آية، كما تتألف من ألفين وثلاثمئة وستين حرفاً، وقد ورد فيها الكثير من الأحكام التشريعية الإسلامية التي تهتم بتنظيم حياة المسلمين والمجتمع الإسلامي، ويجدر بالذكر أنه تم تسميتها بأسماء عديدة، ويعود ذلك لأسباب خاصة تتعلق بها وبالمواضيع التي تناولتها، وفي هذا المقال سنعرفكم على أسماء سورة محمد.


أسماء سورة محمد

  • سورة القتال: لقد أطلق على سورة محمد سورة القتال؛ لأنّ المحور الأساسي والعام لها يركز على موضوع وقضية الجهاد والقتال في سبيل الله، فقد ذكر الله عزوجل فيها كلمة (القتال)، كما بين مشروعيته، هذا عدا أنه ذكر فيها الكثير من الأمور المرتبطة بأحكام القتال، إضافة لذكر نتائج الحروب مثل: الأسرى والغنائم، فيقول الله سبحانه وتعالى: (وَيَقُولُ الَّذِينَ آَمَنُوا لَوْلَا نُزِّلَتْ سُورَةٌ فَإِذَا أُنْزِلَتْ سُورَةٌ مُحْكَمَةٌ وَذُكِرَ فِيهَا الْقِتَالُ رَأَيْتَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ يَنْظُرُونَ إِلَيْكَ نَظَرَ الْمَغْشِيِّ عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ فَأَوْلَى لَهُمْ) [محمد: 20].
  • سورة (الذين كفروا): فقد أطلق عليها هذا الاسم؛ لأن بداية السورة وافتتاحيتها كانت بذلك اللفظ.


سبب النزول

نزلت سورة القتال أو سورة محمد في الأشخاص المطعمين في معركة وغزوة بدر، والذي كان عددهم اثني عشر رجلاً، وهم: أبو البحتري بن هشام، والحارث بن هشام، وزمعة بن الأسود، والحارث بن عامر بن نوفل، وشيبة وعتبة ابنا ربيعة، وأبو جهل، وحكيم بن حزام، ونبيه ومنبه ابنا الحجاج، وأمية وأبي ابنا خلف.


مواضيع تحدثت سورة محمد عنها

لقد جاء في سورة محمد العديد من الأوامر الإلهية والعبر، فقد حضت المسلمين على نصرة الله عزوجل، وإعلاء ورفع راية الإسلام، فمن ينصر الله سبحانه وتعالى سينصره، وسيودع داخل قلبه مزيداً من الراحة والطمأنينة، كما أوضحت السورة بأن الله سبحانه وتعالى يبث الرعب والخوف في قلوب الكفار الذين يحاربون الإسلام ورسول الله، إضافة لذلك فقد تحدثت عن الجزاء والثواب العظيم والكبير الذي أعده الله عز وجل للمؤمنين والصالحين في الجنة، وعن الراحة والطمأنينة التي وضعها الله عزوجل في قلب رسوله محمد عليه السلام، وذلك حينما أوحى الله سبحانه وتعالى إليه بقدرته على تدمير جميع الكفار والمشركين في مكة كما أهلك ودمر الكفار والمشركين من قبلهم، والذين كانوا أشد باساً منهم.


فضل سورة محمد

أن سورة محمد تعود بفضل كبير على قارئها، فهي تحميه من جور وظلم السلطان، وتحميه من الفقر، كما تحفظه من الكفر والشرك، إضافة لذلك فإن الله يسقيه من ينابيع وأنهار الجنة يوم القيامة، وعند موته يصلي ألف ملك في قبره.