تأخر الدورة الشهرية

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٦ ، ١٥ نوفمبر ٢٠١٨
تأخر الدورة الشهرية

الدورة الشهرية

تعتبر الدورة الشهرية من علامات نضوج الفتاة وهي عبارة التغيرات التي تحدث في بطانة الرحم والمبيض عند المرأة خلال السنوات، وتحدث الدورة الشهرية كلّ ثمانية وعشرين يوماً في الدورات المنتظمة، ويحدث فيها الذي يُعرف بأنّه بداية نزول الدم من المهبل، وتكون تلك الفترة هي بداية مرحلة الإخصاب والبلوغ التي تصبح فيها الفتاة قادرة على الحمل والإنجاب.


تأخر الدورة الشهرية

تكون الفترة التي يستمر فيها نزول الدم أو الحيض من ثلاثة إلى سبعة أيام، وعند تأخر موعد الدورة الشهرية فإنّ أول سبب يخطر على البال هو الحمل، لكن الحمل ليس السبب الوحيد فهناك أسباب متعددة، لذا تُنصح النساء بممارسة التمارين الرياضية للحفاظ على لياقتهن البدنية، والوزن المثالي، ومن أجل تقليل نسبة الدهون والكولسترول في الدم، ومن النساء من يمارسن الرياضة بشكل مفرط يرهق الجسد، ويؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية بسبب خسارتهن لكمية كبيرة من الدهون المسؤلة عن حدوث الإباضة.


أسباب تأخر الدورة الشهرية

  • الحساب الخاطئ للدورة الشهرية حيث أنها تاتي كل 28 يوماً إذا كانت منتظمة، وهذا ليس دائماً حيث إنّ وقت التبويض يختلف من شهر إلى آخر، ويمكن حدوث خلط في التواريخ، وبالتالي تتأخر الدورة الشهرية.
  • خلل هرموني عند بعض النساء، وتكيس في المبايض يتسبب في تأخر الدورة الشهرية، حيث يتميز بظهور الشعر في بعض المناطق غير المرغوبة، وانتشار الحبوب في مناطق متعددة من الجسم، وعلى المرأة مراجعة الطبيب من اجل العلاج.
  • الإجهاد والتعب الزائدين من أحد الأسباب شهرة لتأخر الدورة الشهرية، يمكن علاجه عن طريق تقليل التعب والأعمال المنزلية التي تقوم بها المرأة حتى تنتظم لديها الدورة بالشكل الطبيعي، واذا لم تنتظم الدورة عليها مراجعة الطبيب على الفور.
  • إصابة المرأة بمرض قبل فترة الإباضة.
  • اضطرابات الغدة الدرقية وحدوث مشاكل في التبويض.
  • تناول بعض الأدوية، مثل أدوية الاكتئاب والسرطان.
  • زيادة الوزن الذي يؤدي إلى تراكم الدهون في الجسم، وتخزين الهرمونات في الدهون، ويقلل عمل الهرمونات في الجسم، وذلك يتسبب في تأخير موعد الدورة الشهرية، وعدم انتظام التبويض.
  • سوء التغذية، حيث يجب الاهتمام بنوعية الغذاء الذي يجب تناوله، وخاصة الدهون التي تساعد الرحم على إفراز هرمون الإستروجين الذي يساعد على حدوث الإباضة، ويجب أن يكون الغذاء متوازناً بشكل صحي.
  • اقتراب انقطاع الطمث الذي يبدأ بشكل طبيعي بين سن الإربعين إلى الخمسين، حيث يؤدي إلى عدم انتظام وتأخر الدورة الشهرية.