تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٣٧ ، ٢٩ فبراير ٢٠٢٠
تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية

تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية

توحّدت المملكة العربية السعودية في 23 سبتمبر عام 1932م، حيث تم في هذا التاريخ توحيد المناطق الواقعة تحت سيطرة عبد العزيز آل سعود وتم تغيير اسم هذه المناطق من مملكة الحجاز ونجد وملحقاتها إلى المملكة العربية السعودية، ويُعد هذا اليوم هو العيد الوطني لدى السعوديين.[١]

مع إعلان توحيد المملكة العربية السعودية كثف الملك عبد العزيز جهوده لبناء مملكة قوية تقوم على تطبيق أحكام القرآن والسنة، ولقد انضمت السعودية بعد ذلك للعديد من المنظمات، ووقعت على عدة اتفاقيات منها ميثاق الأمم المتحدة عام 1945م، وكما ساهمت المملكة في تأسيس العديد من المنظمات الدولية التي تهدف إلى الأمن والاستقرار مثل جامعة الدول العربية عام 1945م.[١]

 

تاريخ السعودية

الدولة السعودية الأولى

أسس الأمير محمد بن سعود أول دولة سعودية في عام 1744م، وذلك عندما التقى بالشيخ محمد بن عبد الوهاب، وعملا معاً على نشر الدعوة الإصلاحية، وأدى ذلك إلى ازدهار المعرفة، وظهور العديد من العلماء، وانتهت هذه الدولة في عام 1818م؛ بسبب فرض العثمانيين سيطرتهم على شبه الجزيرة العربية.[٢]

 

الدولة السعودية الثانية

تمكّن الأمير تركي بن عبد الله بن محمد بن سعود في عام 1824م من تأسيس الدولة السعودية الثانية، واعتمدت الدولة السعودية الثانية على نفس الركائز التي قامت عليها الدولة السعودية الأولى، وازدهرت بها العلوم والآداب، وانتهت هذه الدولة في عام 1891م.[١]


الدولة السعودية الثالثة

استطاع الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل آل سعود في 15 يناير عام 1902م أن يستعيد الرياض ويعود إليها، ومن هذا التاريخ بدأت الدولة السعودية الحديثة، وتوحدت معظم مناطق شبه الجزيرة العربية.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "About KSA", www.saudi.gov.sa, Retrieved 2019-10-13. Edited.
  2. "نشأة المملكة العربية السعودية"، www.momra.gov.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2019-10-3. بتصرّف.
  3. "تأسيس المملكة العربية السعودية"، www.darah.org.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2019-10-3. بتصرّف.