تاريخ قيام دولة الإمارات العربية المتحدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٢ ، ١٤ مارس ٢٠١٧
تاريخ قيام دولة الإمارات العربية المتحدة

الإمارات العربية المتحدة

تقع دولة الإمارات العربية المتحدة في الجزء الشرقي من شبه الجزيرة العربية في الجنوب الغربي من القارة الآسيوية، وتشرف الدولة على الشواطئ الجنوبية للخليج العربي؛ وتمتد مساحتها إلى 83.600كم2، وتتخذ من أبو ظبي عاصمة لها.


تشترك الإمارات بحدود مع خليج عُمان والسلطنة من الجهة الشرقية، بينما حدودها مع المملكة العربية السعودية تأتي من الجهة الجنوبي، أما حدودها الغربية فتشترك بها مع دولتي قطر وأجزاء من المملكة العربية السعودية، ويصل مجموع طول حدودها البرية مع الدول المجاورة نحو 876كم تقريباً، أما طول سواحلها مع الخليج العربي فتصل إلى 644كم، وتتأثر الدولة بالمناخ المداري الجاف.


سكان دولة الإمارات العربية المتحدة

تشير إحصائيات التعداد السكاني لعام 2016م إلى أنّ عدد سكان البلاد قد تجاوز 8.264 ملايين نسمة، وتنقسم هذه النسبة بين مواطنين ومقيمين؛ حيث يصل عدد المواطنين 947.9 ألف مواطن، و7.316 مليون مقيم وفقاً للمركز الوطني للإحصاء.


تاريخ قيام دولة الإمارات العربية المتحدة

تُعد الإمارات العربية المتحدة دولة اتحادية، ويأتي ذلك كونها دولة تشكّلت على هامش اتحاد عدد من الإمارات بعد أن كانت تحمل اسم الإمارات المتصالحة أو ساحل عُمان.


يُعتبر عام 1971م عام ولادة دولة الإمارات كدولة اتحادية مُعترف بها رسمياً، حيث بدأت الأعلام تُرفرف للمرة الأولى في سماء البلاد في الثاني من شهر ديسمبر من ذلك العام فوق سارية قصر الاتحاد بمنطقة الجميرا في دُبي، وكان ذلك كإعلان رسمي لقيام الدولة.


مرحلة المشاورات

إنّ قيام دولة الإمارات لم يأتي في غمضة عين بل جاء كثمرة للمبادرات المستمرة لأربع سنوات بعد اجتماع جمع بين الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم رحمهما الله في الثامن عشر من شهر فبراير عام 1968م المعروف باجتماع عرقوب السديرة.


كان الاتحاد الإماراتي يضم كلاً من إماراتي أبو ظبي ودبي، ومع حلول السابع والعشرين من شهر فبراير من عام 1968م لبّى حُكام إمارات ساحل عُمان العربية السبع (أم القيوين، رأس الخيمة، الفجيرة، الشارقة، عجمان، أبو ظبي، ودبي) دعوة حاكميّ إمارتيّ دبي وأبو ظبي، مُنضماً لهذا الاجتماع حاكميّ قطر والبحرين، وتخلل الاجتماع تباحث فكرة قيام اتحاد يجمع كافة الإمارات تحت راية واحدة، وبدأ الجهات المعنية بالنظر بالأمر والتباحث به لاتخاذ القرار اللازم، وبناءً على ذلك فقد تشكل مجلساً أعلى ومجلساً تنفيذياً وأمانة عامة للأمر، على أن تُعقد دورة أخرى للاجتماع في الفترة الزمنية بين 21-25 أكتوبر من العام التالي.


الشيخ زايد رئيساً

أجمع حُكام الإمارات المنوي اتحادها على انتخاب الشيخ زايد بن سُلطان آل نهيان رحمه الله كحاكم على إمارة أبو ظبي ورئيس للاتحاد لمدة عامين، كما تم انتخاب صاحب السمو الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم كنائب لرئيس الاتحاد وحاكماً على إمارة دُبي.


قيام الاتحاد رسمياً

في الثامن عشر من شهر يوليو عام 1971م قررّ حكام الإمارات السبع الاجتماع مجدداً سعياً لإجراء مباحثات تسعى لخلق تعاون متين بين الإمارات، ليتم تحقيق التكامل والأمن والاستقرار بكل ما تحمل الكلمة من معنى، وفي ختام هذا الاجتماع توصّل الحكام إلى قرار تاريخي مصير تمثل بالتوقيع على قيام الدولة الاتحادية تحت اسم دولة الإمارات العربية المتحدة.