تحليل السيلان

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٤ ، ٦ فبراير ٢٠١٩
تحليل السيلان

تحليل السيلان

تتضمَّن التحاليل المخبريّة التي يتمّ إجراؤها لتحديد الإصابة بمرض السيلان ما يأتي:[١]

  • اختبار الحمض النوويّ: (بالإنجليزيّة: Nucleic Amplification Test) يُعَدُّ من الاختبارات الجينيّة الموصى بها لتشخيص الإصابة بالسيلان، حيث يُمكن تحديد جينات البكتيريا المُسبِّبة لمرض السيلان عن طريق أخذ عيِّنة من البول، أو مسحة من عُنق الرحم، أو مجرى البول.
  • زراعة البكتيريا: تُعَدُّ زراعة البكتيريا من التحاليل الفعّالة لتحديد الإصابة بالسيلان، حيث يتمّ أخذ مسحة من الأعضاء التناسُليّة، أو المستقيم، أو الحلق، ثمّ يتمّ وضع المسحة في وسط غذائيّ خاصّ يُحفِّز نُموَّ البكتيريا، وفي حال نَمَت البكتيريا فإنَّ ذلك يدلُّ على الإصابة بالسيلان.
  • تحليل صبغة الجرام: يُعَدُّ هذا التحليل من التقنيات المُستخدَمة لصبغ جدران البكتيريا المُسبِّبة للسيلان؛ بهدف عزلها، وتحديدها تحت المجهر، ويُعتبَر تحليل صبغة جرام فعّالاً، وأكثر دقَّة لتحديد الإصابة بالسيلان عند الرجال من النساء.


أعراض السيلان

يُمكن أن تظهر الأعراض المُصاحبة لمرض السيلان في العديد من أجزاء الجسم إلا أنَّها أكثر شيوعاً في الأعضاء التناسُليّة، وتختلف أعراض السيلان بناءً على المنطقة المُصابة.[٢]


الأعضاء التناسُليّة

تختلف الأعراض المُصاحبة لمرض السيلان التي تظهر على الأعضاء التناسُليّة باختلاف الجنس، وهي كما يأتي:[٢]

  • الذكور: تتضمَّن الأعراض التي قد يُعاني منها الذكور ما يأتي:
    • المُعاناة من ألم أثناء التبوُّل.
    • إفراز مادّة تُشبه الصديد من القضيب.
    • المُعاناة من الألم، والتورُّم في إحدى الخصيتَين.
  • الإناث: فيما يأتي بعض الأعراض المُصاحبة لمرض السيلان التي تظهر عند الإناث:
    • المُعاناة من آلام في الحوض، أو البطن.
    • المُعاناة من النزيف ما بين فترات الدورة الشهريّة.
    • زيادة الإفرازات المهبليّة.
    • المُعاناة من الألم أثناء التبوُّل.


الأعضاء الأخرى

من أعراض الإصابة بمرض السيلان التي تظهر على أعضاء الجسم ما يأتي:[٢]

  • العين: حيث يُسبِّب السيلان حساسيّة تجاه الضوء، وألماً في العين، وظهور إفرازات تُشبه الصديد من العين.
  • الحلق: يُسبِّب مرض السيلان ألماً في الحلق، والحُنجرة، وتورُّم العُقد اللمفاويّة في الرقبة.
  • المستقيم: تتضمَّن أعراض إصابة المستقيم بالسيلان حكَّة في منطقة الشرج، وصعوبة التبرُّز، وظهور إفرازات تُشبه الصديد من المستقيم.


مُضاعفات مرض السيلان

قد تحدث العديد من المُضاعفات الخطيرة في حال عدم علاج مرض السيلان، ومن الجدير بالذكر أنَّ هذه المُضاعفات تختلف بين النساء، والرجال، ومن هذه المُضاعفات:[٣]

  • النساء: هناك العديد من المُضاعفات التي تُصيب النساء نتيجةً للإصابة بالسيلان، ومنها:
    • المُعاناة من ألم الحوض المُزمن.
    • تعرُّض الحوض للالتهاب.
    • الحمل خارج الرحم.
    • الإصابة بالعُقم.
  • الرجال: تتضمَّن مُضاعفات الإصابة بالسيلان عند الرجال ما يأتي:
    • التهاب البربخ.
    • العُقم.


المراجع

  1. "How Gonorrhea Is Diagnosed", www.verywellhealth.com, Retrieved 23-1-2019.
  2. ^ أ ب ت "السيلان"، www.mayoclinic.org، اطّلع عليه بتاريخ 23-1-2019.
  3. "What to know about gonorrhea", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-1-2019.