تحليل تجلط الدم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٤ ، ١٦ أبريل ٢٠١٩
تحليل تجلط الدم

تحليل تجلُّط الدم

تُوجَد بعض الحالات التي يتطلَّب فيها إجراء فحوصات وتحاليل للدم، وتُعرَف هذه المجموعة من الفحوصات باسم اختبارات التخثُّر، ومن أهمِّ هذه الفحوصات ما يأتي:[١]

  • فحص زمن الثرومبوبلاستين الجزئيّ: (بالإنجليزيّة: Partial Thromboplastin Time Blood Test) يتمّ إجراء هذا الفحص بشكل رئيسيّ لتحديد مدى فعاليّة استخدام العقاقير المُميِّعة، مثل: الهيبارين (بالإنجليزيّة: heparin)، أو لتحديد وجود مشاكل في ميوعة الدم.
  • زمن البروثرومبين: (بالإنجليزيّة: Prothrombin Time Blood Test) ويُشار إليه اختصاراً PT، ويقيس هذا الفحص قابليّة الدم للتخثُّر، ويتمّ إجراؤه قبل العمليّات الجراحيّة؛ لتحديد إمكانيّة حدوث نزيف خلال العمليّة الجراحيّة، أو بعدها، ومن أهمِّ مُسبِّبات ارتفاع هذا التحليل هو نقص فيتامين ك، والإصابة بأمراض الكبد، واستخدام الأدوية الهرمونيّة، بما في ذلك البدائل الهرمونيّة، وموانع الحمل الفمويّة، بالإضافة إلى استخدام المُميِّعات، مثل: الوارفارين (بالإنجليزيّة: warfarin).
  • فحص النسبة المعياريّة الدوليّة: (بالإنجليزيّة: International Normalized Ratio Blood Test) ويُشار إليه اختصاراً INR، وهو مقياس آخر لميوعة الدم، ويتمّ حساب قيمته بناءً على نتائج قِيَم الـ PT، ويُستخدَم لمراقبة مدى فعاليّة استخدام العقاقير المُميِّعة، مثل: الوارفارين (بالإنجليزيّة: warfarin)؛ لمنع حدوث تجلُّط الدم،[٢] وتتراوح القِيَم الطبيعيّة لدى المريض الذي يستخدم المُميِّعات بين 2-3، إلا أنَّه قد تختلف القِيَم تبعاً لاختلاف حالة المريض.[٣]


تجلُّط الدم

تكمن أهمِّية تجلُّط الدم في منع النزيف عند تعرُّض الشخص إلى جرح أو إصابة، إلا أنَّه إذا تعرَّض الدم الذي يتحرَّك في الأوعية الدمويّة إلى جلطات، فيمكن أن تنتقل هذه التجلُّطات عبر مجرى الدم إلى الدماغ، أو القلب، أو الرئتَين، ممّا يُؤدِّي إلى حدوث سكتة دماغيّة أو نوبات قلبيّة قد تُهدِّد حياة الشخص.[٤]


أعراض الإصابة بالجلطة

هناك العديد من الأعراض التي قد تترافق مع الإصابة بتجلُّط الدم، ومنها:[٥]

  • المعاناة من ألم في الذراعَين، أو الساقَين.
  • الشعور بالحرارة في الساقَين.
  • احمرار الجلد.
  • حدوث انتفاخ في منطقة الساق أو الذراع.


فيديو ما هو تحليل (INR)؟

يتم استخدام هذا التحليل للكشف عن الزمن اللازم لتخثر الدم، خاصة في حالات النزيف! تعرف أكثر على تحليل (INR) هنا  :

المراجع

  1. Jennifer Whitlock (7-11-2019), "What Do Your PT, PTT, and INR Results Mean?"، www.verywellhealth.com, Retrieved 8-3-2019.
  2. "Prothrombin Time and International Normalized Ratio (PT/INR)", labtestsonline.org, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  3. "International Normalized Ratio", www.urmc.rochester.edu, Retrieved 8-3-2019. Edited.
  4. Ann Pietrangelo (5-5-2017), "Coagulation Tests"، www.healthline.com, Retrieved 8-3-2019.
  5. "Your Guide to Preventing and Treating Blood Clots", www.ahrq.gov, Retrieved 22-3-2019.