تخصص نظم المعلومات الإدارية

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٧ ، ٦ يونيو ٢٠١٧
تخصص نظم المعلومات الإدارية

تخصص نظم المعلومات الادارية

Management Information  System هو الاسم لتخصص نظم المعلومات الإدارية وهي أنظمة محوسبة تهتم بمساعدة مدراء الشركات والمؤسسات عن طريق حوسبة كل العمليات التي يقومون بها، وإجراء العديد من العمليات بطريقة إلكترونية ومحوسبة توفر الوقت والجهد، وتعطي نتائج أدق.ويعتبر هذا التخصص جزء من تخصصات تكنولوجيا المعلومات التي تهتم بمعالجة وترتيب وتصنيف واستخراج البيانات. يعد هذا التخصص مهم جدًا لكل الانظمة الإدارية والمحوسبة، وله مجالات كثيرة في هذا الزمن، زمن الإدارة والتكنولوجيا؛ فهذا التخصص يجمع بين أهم تخصصين في العالم في هذه الفترة الزمنية.


مميزات نظم المعلومات الادارية

  • الحصول على نتائج أدق لأن البرنامج المحوسب لا يصيبه الملل من الروتين كما الكادر البشري.
  • تقليل المصاريف والرواتب وذلك للاعتماد على النظام أكثر من الموظفين.


مكونات أساسية لنظم المعلومات الادارية

الأجهزة

تتمثل في أجهزة الحاسوب وأجهزة إعداد الشبكات، والخادم، والسيرفر، وأجهزة الموبايل للأنظمة الخاصة بها، وأجهزة تسجيل دخول الموظفين، وغيرها.


البرمجيات

هي كل البرامج التي يتم العمل عليها لإنشاء الأنظمة التي ستعمل عليها الشركة ، مثل برامج قواعد البيانات، وبرامج تحرير أكواد البرمجة، وبرامج إدخال البيانات وغيرها.


البيانات

هي مجموعة المعلومات التي يتم إدخالها لتبنى عليها المعلومات والعمليات التي ستقوم بها هذه الأنظمة، ويجب أن تكون البيانات كاملة ودقيقة ومحدّثه لأنها ستؤثر على سير بعض العمليات إذا اختلفت.


الإجراءات

هي العمليات التي تتم خلال النظام، يجب ترتيبها وتوثيقها حتى يتم تحويلها إلى نظام محوسب، فيجب أن يكون تسلسل هذه العمليات واضح وأي منها يعتمد على الآخر أو لا.


الأفراد

هم الموظفين أو المؤسسات والشركات التي تعمل على النظام، سواء كمبرمجين أو كمستخدمين.


أهم مهمام نظم المعلومات الإدارية

المساعدة المكتبية

حيث يتم برمجة الأنظمة التي تحتوي على المهام المكتبية من إدخال بيانات وتدقيق كتابات وغيرها، فبدلًا من العمل بشكل ورقي أو على برامج بسيطة يكون هناك نظام كامل يربط كل الملفات مع بعضها البعض مما يسهل العمليات المكتبية المختلفة.


المهام المحاسبية

هي أهم المهام التي تخص الشركات، وتعتمد الأنظمة المحوسبة على برمجة كل العمليات الحسابية التي تقوم بها الشركة بحيث تعطي أدق الحسابات والأرقام.


اتخاذ القرار

تعتمد بشكل كبير على المعلومات المدخلة ومدى دقتها، فلإتخاذ قرار عن طريق نظام محوسب تتم هذه العملية من خلال عملية تدعى تنقيب البيانات التي تأخذ كمّا معينًا من المعلومات وتقوم بمقارنتها مع بعضها وجمعها وتصنيفها وإخراج النتائج التي يتم من بعد رؤيتها إتخاذ قرار بسير المشروع أو لا ، أو بطرح مناقصة أو لا وهكذا.


إصدار التقارير

يكون حسب نوع التقرير فهناك التقارير الدورية التي تصدر كل شهر أو كل سنة أو نهاية كل دورة،ويتم عملها من خلال النظام حيث يتم تذكير المستخدم بها لأنها مبرمجة ضمنيًا في النظام، وهناك التقارير الغير دورية أو التقارير الخاصة التي تصدر حسب الحاجة كالتقارير نهاية مشروعٍ ما، بحيث يطلبها المستخدم من النظام وقت الحاجة.