تساقط شعر القطط

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٨ ، ١٨ فبراير ٢٠١٨
تساقط شعر القطط

أعراض تساقط شعر القطط

  • تساقط الشعر، وقد تختلف أنماط تساقط الشعر، فقد تكون في مناطق محددة، أو واسعة الانتشار.[١]
  • قد تظهر البشرة طبيعية، أو تظهر عليها بعض العلامات غير الطبيعية، مثل: الاحمرار، والندوب الكثيرة، والمدببة، والقشور، أو قد تتعرض القطة إلى خسارة طبقاتٍ من الجلد، وهو ما يُعرف بالتقرح، وبعض الأعراض الأخرى التي تعتمد على الأسباب الكامنة لتساقط الشعر.[١]


أسباب تساقط شعر القطط

هناك عدّة أسبابٍ لتساقط شعر القطط، ومنها ما يأتي:[٢]

  • الحساسية: تعاني القطط من بعض أنواع الحساسية، مثل: الحساسية من بعض الأطعمة، والغبار، والأدوية، وحبوب اللقاح، ولدغات الحشرات، وتُعدّ الحساسية من إحدى المسببات الرئيسية لتساقط شعر القطط، فعند إصابة القطط بإحدى حالات الحساسية تقوم بلعق فروها حتّى تتخلص من الحكة، وتكون بقع صلعاء، ويمكن علاج هذا النوع بالأدوية.
  • الطفيليات: يُسبّب وجود الطفيليات، مثل: البراغيث، والقرادة، والقمل، والعث الحكة للقطط، وتجعلها تلعق فروها، ممّا يُسبّب القروح، وبقع صلعاء، وقد تكون العلاجات عادةً سريعةً وسهلة.
  • التهاب القوباء الحلقية: وهي عبارة عن عدوى فطرية، ومن علامتها وجود حلقة قشرية من الشعر المفقود، ويحدد الطبيب البيطري الكريمات أو المراهم المضادة للفطريات.
  • الإجهاد والقلق: تقوم القطط بلعق وخدش الفرو عندما تكون متوترة، ممّا يُسبّب تساقط الشعر، ويطلق الأطباء على هذه الحالة اسم الثعلبة النفسية، فالقطط الذين يعانون منها يميلون إلى لعق مناطق البطن، والجانبين، والأرجل، وهذا شائع جداً بين إناث القطط الأصلية ذات الشخصيات العصبية، ويمكن علاج الجروح شخصياً أو من خلال استشارة الطبيب البيطري حول تقديم المضادات الاكتئابية، أو تغييرات في البيئة.
  • الألم: القطط التي تعاني من التهاب المفاصل قد تقوم بلعق نفسها في مكان الألم.


الوقاية من تساقط شعر القطط وعلاجه

إذا كان تساقط شعر القطة أو الثعلبة يعود لسبب اضطراب في الجلد، مثل: تآكل الجلد أو اختلال الغدة الدرقية، أو غيرها من الاختلالات الهرمونية، فيمكن العلاج ببعض الأدوية والعلاجات الموضعية المتاحة، أمّا إذا كان تساقط الشعر يعود لأسبابٍ سلوكية، فيمكن العمل على تعليم القطة للحدّ من المشاكل، وقد تكون خيارات العلاج لهذه الحالات محدودة، حيث إنّه لا يوجد طرق مؤكدة لمنع تساقط الشعر في القطط، ولكن عند ملاحظة أنّ القطة تلعق شعرها، فيفضل عمل فحصٍ للجلد والشعر مرةً واحدةً في الأسبوع على الأقل، وباستخدم فرشاة أسنان يمكن تقسيم الشعر حتّى يتمّ تفحص الأقسام، وعند ملاحظة خدوشٍ على منطقةٍ من المناطق، فينبغي الاهتمام بها، واستشارة الطبيب حول تقديم علاجٍ موضعي آمن، للتخفيف من الألم والحكة؛ لأنّه بمجرد التخلص من عادة اللعق والخدش، والعض، فسيكون للقطة فرصة أفضل في الشفاء.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Hair Loss (Alopecia) in Cats", www.joondalupvet.com.au, Retrieved 15-1-2018. Edited.
  2. "Why Do Cats Lose Hair?", www.pets.webmd.com, Retrieved 15-1-2018. Edited.
  3. PETMD.COM (8-1-2018), "Hair Loss in Cats"، www.thespruce.com, Retrieved 15-1-2018. Edited.