تعريف الغلاف الجوي

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٣ ، ٢٩ ديسمبر ٢٠١٥
تعريف الغلاف الجوي

الغِلاف الجوي

الغِلاف الجوي هو عبارة عن غلافٍ غازيّ يحيط بالكرة الأرضية، ويتكون هذا الغلاف من عدد كبير من الغازات غير المرئية، وتنجذب هذه الغازات نحو الكرة الأرضية بفعل الجاذبية الأرضية، فلولا هذه الجاذبية لتشتت هذه الغازات في الفضاء وتخلخلت نسبة الغازات الضرورية لحياة الكائنات الحية وأصبحت الحياة على الأرض مستحيلة.


تُشكل نسبة غاز النيتروجين في الفضاء حوالي 78% من مكونات الغلاف الجوي، ثم يأتي من بعده غاز الأوكسجين إذ يشكل ما نسبته 21% والنسبة الباقية تتكون من أنواع أخرى من الغازات مثل ثاني أكسيد الكربون، والهيدروجين، والهيليوم.


أهمية الغلاف الجوي للأرض

  • يُشكل الغلاف الجوي درعاً يحمي الأرض من الإشعاعات الضارة المنبعثة من الشمس.
  • يحافظ على ثبات نسبة الأكسجين في الجزء الملاصق لسطح الارض.
  • يحمي الأرض من وصول الأجسام التي تحترق في الفضاء مثل النيازك والشهب.
  • ينظم عملية انتشار الضوء والحرارة التي تصل إلى الأرض من الشمس ويمنع تشتتها في الفضاء.


طبقات الغلاف الجوي

يتكون الغلاف الجوي من عدة طبقات تتفاوت في بعدها عن سطح الأرض وهي:

  • طبقة التربوسفير: هذه الطبقة من الغلاف الغازي هي الملاصقة لسطح الأرض، وتعتبر من أكثر طبقات الغلاف الغازي سمكاً على الرغم من أن سمكها يقل كلما اتجهنا إلى مناطق القطبين، ففي الوقت الذي يكون سمكها في منطقة خط الاستواء بحدود 18 كم؛ ويقل عند القطبين إذ لا يزيد عن 8 كم.
تعتبر طبقة التروبوسفير الطبقة التي يتم بها تشكيل الظروف المناخية ففي هذه الطبقة تتشكل السحب، والعواصف وغيرها من مظاهر المناخ، وكلما ارتفعنا عن سطح الأرض تقل درجة الحرارة وينخفض الضغط الجوي.
  • طبقة الإستراتوسفير: تقسم هذه الطبقة إلى قسمين هما: طبقة " الأوزونوسفير" وتحتوي هذه الطبقة على غاز الأوزون المسؤول عن تنقية الأشعة القادمة من الشمس، فتمر خلال هذه الطبقة الأشعة النافعة ويعكس الأشعة الضارة إلى الفضاء، ويلي هذه الطبقة باتجاه سطح الأرض طبقة " السلفيتوسفير".
  • طبقة الميزوسفير: من خصائص هذه الطبقة أنّ درجة الحرارة بها منخفضة جداً فقد تصل إلى 90 تحت الصفر، كما تحترق بمجال هذه الطبقة الشهب والنيازك فتمنع وصولها إلى الأرض إلّا أجزاءً صغيرةً من النيازك لا تسبب أي ضررٍ على الأرض.
  • طبقة الثيرموسفير: درجة الحرارة بهذه الطبقة على عكس الطبقات الأخرى إذ ترتفع بها درجات الحرارة كثيراً.
  • طبقة الأكسوسفير: وهذه أبعد طبقات الغلاف الجوي عن الأرض، تتميز بسمكها القليل وانعدام انجذابها إلى الأرض.