تعريف تدوير النفايات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٧ ، ١٦ يونيو ٢٠١٧
تعريف تدوير النفايات

تعريف تدوير النفايات

تدوير النفايات أو الرسكلة عبارة عن عملية تحويل المخلفات والمواد التالفة إلى منتجات جديدة ذات فوائد بيئية واقتصادية، وعملية تدوير النفايات موجودة في الطبيعة منذ القدم، حيث مارسها الإنسان منذ العصر البرونزي عندما كان يذيب المعادن ويحولها إلى مواد جديدة قابلة للاستخدام.


فوائد تدوير النفايات

  • تحد من ظاهرة الاحتباس الحراري.
  • تمنع تراكم النفايات التي تؤدي إلى إصابة الإنسان بمشاكل صحية، وتهدد البيئة التي يعيش فيها.
  • تحافظ على البيئة، وتقلل الاعتماد على المواد الأولية المستخرجة من الطبيعة لإنتاج مواد جديدة، وبالتالي تقلل التكاليف على المنتجين؛ لأن أسعار المواد الناتجة من إعادة التدوير أقل من أسعار المواد الأولية الطبيعية، وتقلل استهلاك الطاقة المستخدمة في استخراج المواد الخام.
  • توفر فرص عمل للعديد من العاطلين عن العمل.
  • تحد من تلوث المياه الجوفية والبحار والمحيطات.
  • تقلل عدد مكبات النفايات ومدافن القمامة.
  • تقلل انبعاث الغازات السامة الناتجة عن عملية حرق النفايات.


أنواع النفايات القابلة للتدوير

  • المعادن: الحديد، والفولاذ، والألمنيوم، والزجاج، والبلاستيك، والكرتون، والورق المقوى، والمواد النسيجية، وإطارات السيارات.
  • مياه الصرف الصحي.
  • المواد الإلكترونية: بحسب الأمم المتحدة أُلقي حوالي 41 مليون طن من النفايات الإلكترونية في مكبات النفايات سنة 2014م، وتم تدوير سدس الكمية بشكل صحيح.


أمثلة عن تدوير النفايات

  • إعادة تدوير العبوات المعدنية والزجاحية، واستخدامها في صناعات جديدة.
  • إعادة تدوير المجلات، والجرائد، وجميع أنواع الورق والكرتون في صناعة ورق كرتون آخر.
  • إعادة تدوير إطارات السيارات غير القابلة للاستخدام، وتحويلها إلى مواد مطاطية جديدة.
  • إعادة تدوير مواد الألمنيوم، وتحويلها إلى بعض قطع السيارات وورق ألمنيوم التغليف.
  • إعادة تدوير المواد البلاستيكية، وتحويلها إلى أكياس، ومواد تعليب، وألعاب، وبعض أنواع الملابس، ومواد منزلية.
  • إعادة تدوير مياه الصرف الصحي، وتحويلها إلى مياه صالحة للري أو للاستخدام الخارجي بفضل محطات تطهير وتنقية المياه.
  • إعادة تدوير بقايا الطعام والأكل التالف أو منتهي الصلاحية في الأسمدة العضوية وصناعة الأعلاف.
  • إعادة تدوير الزيت الناتج من عملية القلي المتكررة في المنازل والمطاعم في صناعة زيت التشحيم.


سلبيات تدوير النفايات

  • تكلفة اليد العاملة؛ لأن عملية التدوير تتطلب فرز للنفايات أولاً بناءً على نوعية التحويل، وبالتالي تحتاج إلى يد عاملة كثيرة.
  • نوعية المواد الناتجة تعتمد على صلاحية المواد الأولية، أي أنّ استخدام مواد أولية رديئة سيؤدي إلى إنتاج مواد جديدة رديئة.
  • تزيد تفاقم كمية النفايات بالرغم من أنها تقلل عمليات الدفن والحرق.