تفسير أكل اللحم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٤ ، ١٩ فبراير ٢٠١٩
تفسير أكل اللحم

أكل اللحوم في المنام عند ابن سيرين

اللحوم في المنام أوجاع وأسقام، وابتياعها مصيبة والطري منها موت، وأكلها غيبة لذلك الرجل الذي ينسب إليه الحيوان والمملح من لحوم الشاء إذا دخل الدار، فهو خير يأتي أهلها بعد مصيبة كانت قبل بقدر مبلغه، والسمين منه خير من الهزيل، وإن كان من غير لحم الشاء فهو رزق قد خمد ذكره، وقيل الهزيل رجل فقير وقيل هو خسران، والقديد غنيمة في اغتياب الأموات، وقيل من أكل اللحم المهزول المملح نال نقصاناً في ماله، ولحم الإبل مال يصيبه من عدو قوي ضخم ما لم يمسه صاحب الرؤيا، فإن مسه أصابه من قبل رجل ضخم قوي عدو، فإن أكله مطبوخاً أكل مال رجل ومرض مرضاً ثمّ برئ، وقيل من أكله نال منفعة من السلطان، وأمّا لحم البقر فإنّه يدل على تعب لأنّه بطئ الانهضام، ويدل على قلة العمل لغلظه.[١]


وقيل لحم البقر إذا كان مشوياً أمان من الخوف، وإن كانت امرأة صاحب الرؤيا حاملاً فإنّها تلد غلاماً لقوله تعالى: (أَن جَاءَ بِعِجْلٍ حَنِيذٍ)،[٢] وكلّ شيء أصابته النار في اليقظة فهو في النوم رزق فيه إثم، ومن رأى في النوم كأنّه يأكل لحم ثور فإنّه يقدم إلى حاكم، والعجل السمين الحنيذ بشارة كبيرة سريعة، وتكون البشارة على قدر سمنه، وقيل إنّه رزق وخصب ونجاة من الخوف والمطبوخ من لحم البقر فضل يصير إلى صاحب الرؤيا حتّى يجب لله تعالى فيه الشكر، لقوله تعالى: (وَجِفَانٍ كَالْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَّاسِيَاتٍ ۚ اعْمَلُوا آلَ دَاوُودَ شُكْرًا ۚ)،[٣] ولحم الضأن إذا كان مشوياً ورآه في بيته دلت رؤياه على اتصاله بمن لا يعرفه أو يعمل ضيافة لمن لا يعرفه أو يستفيد إخواناً يسرّ بهم، فإن كان المسلوخ مهزولاً دلّ على أنّ الإخوان الذين استفادهم فقراء لا نفع في مواصلتهم، وإن رأى في بيته مسلوخة غير مشرحة فإنّها مصيبة تفجؤه، فإن كانت سمينة فهو يرث من الميت مالاً، وإن كانت مهزولة لم يرثه، وقيل لحم الضأن إذا كان مطبوخاً فهو مال في تعب كحال النار، وإذا كان نيئاً فهمّ وخصومة والفج غير النضيج هموم وبغي ومخاصمات.[٤]


قول ابن غنام في رؤية اللحم في المنام

اللحوم في الرؤيا: أموال إذا كانت مطبوخة ناضجة، والنيء يدل على الغيبة، ولحم البقر الهزيل الأصفر يدل على المرض، وينسب كلّ لحم إلى حيوانه، فلحم الحية مال من عدو فإن كان نيئاً غير مطبوخ فهو غيبة العدو لمن أكله، ولحم السبع مال سلطان، وكذلك لحوم الجوارح من الطيور، ولحم الخنزير مال حرام، ومن أكل لحم نفسه أكل من كسبه.[٥]


رؤية اللحم في المنام عند النابلسي

لحم هو في المنام مال إذا كان مطبوخاً، واللحم النيء كله أوجاع وأمراض، وشراؤه من القصاب مصيبة، واللحم الطري موت، ويدل على الغيبة، ومن رأى أنّه يأكل لحم إنسان فإنّه يغتابه، ومن أكل لحم نفسه أكل من كسبه، ولحم البقر الأصفر الهزيل يدل على المرض، ولحم الحية مال من عدو، وإن كان نيئاً غير مطبوخ فهو غيبة العدو لمن أكله، ولحم السبع مال من سلطان، وكذلك لحوم الجوارح من الطير، ولحم الخنزير مال حرام، واللحم القديد اغتياب للأموات، ومن أكل اللحم المهزول المهلج نال نقصاناً في ماله، ولحم الجمل مال من رجل ضخم عدو قوي، ما لم يمسه صاحب الرؤيا، فإن مسه أصابه هم من قبل رجل ضخم عدو، ومن أكله مطبوخاً أكل مال رجل ومرض مرضاً ثمّ برئ، وقيل من أكل لحم الجمل نال من الملك منفعة ومالاً، ولحم البقر يدل على تعب وعلى قلة العلم.[٦]


المراجع

  1. محمد بن سيرين (1359هـ - 1940م)، تفسير الأحلام - منتخب الكلام في تفسير الأحلام ، مصر: شركة مكتبة ومطبعة مصطفى البابي الحلبي وأولاده، صفحة 226، جزء الأول.
  2. سورة هود، آية: 69.
  3. سورة سبأ، آية: 13.
  4. محمد بن سيرين (1359 - 1940 م)، تفسير الأحلام - منتخب الكلام في تفسير الأحلام ، مصر: شركة مكتبة ومطبعة مصطفى البابي الحلبي وأولاده، صفحة 226- 227، جزء الأول.
  5. إبراهيم بن يحيى بن غنام، تعبير الرؤيا (مخطوط)، الأردن: صورة مخطوطة - مكتبة الجامعة الأردنية، صفحة 264.
  6. عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي، تعطير الأنام في تعبير المنام ، بيروت: دار الفكر، صفحة 308.