تمارين الكروس فت

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٣ ، ٨ يونيو ٢٠١٦
تمارين الكروس فت

الكروس فت

الكروس فت هو نظام للياقة البدنية وضعها جريج جلاسمان ولورين جيناي من أجل زيادة صحة ولياقة الإنسان البدنية، حيث قام جريج ولورين بتأسيس نادي كروس فت الأول في سانتا كروز في كاليفورنيا، حيث يصل عدد صالات كروس فت الرياضية حالياً إلى ما يزيد عن 13000 صالة رياضيّة حول العالم.


تمارين الكروس فت

تمارين الكروس فت هي كأي تمارين أخرى تقوم بعملها بشكلٍ يوميٍّ كالركض، والتجديف، وحمل الأثقال، وغيرها، إلّا أنّ طريقة أداء هذه التمارين تختلف عن غيرها، إذ يقوم المتدرّب باختيار مجموعةٍ من التمارين كثلاثة إلى خمسة تمارين، مثل قفز الحبل لعددٍ من المرّات أو الدقائق، ثمّ تمرين العقلة لعددٍ من المرات، ثمّ الركض لعدة دقائق والتجديف لعدة دقائق.


يستمر المتدرب بتكرار هذه التمارين طوال فترة التدريب من دون أيّة فترات استراحةٍ فيما بين هذه التمارين، ولهذا تعد تمارين الكروس فت أحدّ التمارين ذات الشدة العالية. تختلف التمارين الّتي يقوم بها المتدرّب بحسب مستوى لياقته البدنيّة والهدف المرجو من التمرين كزيادة الكتلة العضلية، أو تخفيف الوزن، أو زيادة اللياقة البدنية، وفي كثيرٍ من الأحيان تتمّ ممارسة تمارين الكروس فت بشكلٍ جماعيّ ممّا يساعد على رفع الروح المعنوية أثناء التمرين.


فوائد الكروس فت

تعتبر تمارين الكروس فت أحد التمارين المنتشرة بشكلٍ كبيرٍ حول العالم، والتي أصبحت تحقق رواجاً كبيراً بين الناس من مختلف الفئات العمرية وخاصةً فئة الشباب، إذ إنّ تمارين الكروس فت تساعد في رفع الروح المعنوية لدى الشباب وتمكّنهم من الشعور بأنّه بإمكانهم ممارسة أيّ من النشاطات المختلفة وأن طاقتهم غير محدودة.


كما تساعد تمارين الكروس فت على كسر الروتين القاتل والملل الّذي يصيب العديد من الأشخاص أثناء ممارسة التمارين الرياضية، إذ إنّه عند أداء تمارين الكروس فت فإنّك تقوم بتمارين مختلفةٍ كلّ يوم. كما تساعد هذه التمارين على زيادة اللياقة البدنية والتخلص من العديد من الأمراض وغيرها.


سلبيّات الكروس فت

بالرّغم من الإيجابيّات المختلفة والعديدة لتمارين الكروس فت، إلّا أنّ لها أيضاً بعض السلبيات المختلفة والتي قد تمنع بعض الناس من أدائها، وتنبع في العادة سلبيات تمارين الكروس فت من شدّتها العالية، إذ إنّها تسبب معدل إصاباتٍ عاليةٍ بين الناس، حيث إنّ عدم الالتزام بالطريقة الصحيحة لأداء التمارين قد تسبب إصاباتٍ كبيرة.


كما أنّه لا ينصح من يعانون من مشاكل في القلب بأداء هذه التمارين، إذ إنّها قد تشكلٍ حملاً كبيراً على القلب، كما لا تنصح النساء الحوامل أيضاً بأداء هذه التمارين. ولا تعدّ تمارين الكروس فت أحد التمارين الجيّدة للمبتدئين، فشدة هذه التمارين العالية قد تعرّض المبتدئ لعددٍ من الإصابات المختلفة، ولهذا ينصح بأداء تمارين مختلفةٍ للمبتدئين بدلاً من هذه التمارين.


من المهم على الدوام أن يستشير أيّ شخصٍ يودّ أداء هذه التمارين طبيبه الخاص، إذ إنّه الأقدر على تحديد إذا ما كانت هذه التمارين على وجه الخصوص أو أيّة تمارين أخرى مناسبة لهذا الشخص ولحالته الصحيّة ومستوى ليقاته البدنية، ومن المهم أيضاً ألّا تمارس تمارين الكروس فت إلّا تحت إشراف المدرّب.