تمارين كيجل للبنات

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٤٢ ، ١٣ يناير ٢٠١٦
تمارين كيجل للبنات

تمارين كيجل

إنَّ تمارين كيجل هيَ تمارينٌ تُساعدُ على السيطرة على مُشكلة السلس البولي لدى النساء والرجال على حدٍّ سواء، بالإضافة إلى أنّها تُساعد على التخلُّص من مشاكل الحوض، فهيَ تعمل على تقوية العضلات في تلك المنطقة، ووظيفة هذهِ العضلات تكمُن في دعم الرحم، والمثانة، والأمعاء الدقيقة والمُستقيم.


يمكن القيام بهذهِ التمارين في أي مكان وأي وقت، وعلى الشخص معرفة فائدتها وطريقة القيام بها حتى يستفيد منها بأقصى قدرٍ مُمكن.


أسباب ممارسة تمارين كيجل

هُنالِكَ الكثير من العوامل التّي تؤدّي لإضعاف عضلات قاع الحوض، ومن هذهِ العوامل: الحمل، والولادة، والجراحة، ،الشيخوخة، والإجهاد المفرط من الإمساك، أو السعال المزمن، وزيادة الوزن.


قد تستفيد المرأة من القيام بتمارين كيجل إذا كانَ لديها أحد الأعراض التالية:

  • تسرب بضع قطرات من البول عند العطس أو الضحك أو السعال.
  • عندَ الشعور برغبة شديدة في التبوّل حتّى بعدَ دخول الحمّام على الفور.
  • سلس أو تسرُب في البُراز.


يُمكن القيام بتمارين كيجل خلال فترة الحمل أو بعد الولادة لمنع سلس البول، ولكن يجب التذكُّر بأنَّ هذهِ التمارين ليسَ لها الفائدة الكبيرة عندما تكون الحالة شديدة ومُتقدّمة، وقد لا تكون مُفيدة أيضاً في حالة تسرُب البول الشديد نتيجة امتلاء المثانة.


=كيفية القيام بتمارين كيجل للبنات

  • إيجاد العضلة الصحيحة لهذا التمرين: فلتحديد عضلات قاع الحوض، على المرأة التوقُّف عن التبوّل بشكلٍ فُجائي، وإذا نجحت بالقيام بذلِك تكون قد وجدت العضلة الصحيحة، وبمُجرّد إيجادها تستطيع البدء بمُمارسة هذهِ التمارين ويُفضّل القيام بها بوضعيّة الاستلقاء أوّلاً.
  • إتقان القيام بالتمرين: ويتم ذلِك عن طريق الشد على عضلات قاع الحوض لمُدّة خمس ثوانٍ، ثُمَّ إفلاتها لخمس ثوانٍ أُخرى، وإعادة الكرّة ست مرات على الأقل على التوالي.
  • التركيز الشديد أثناء مُمارستها: فللحصول على أفضل النتائج يجب التركيز على شد عضلات قاع الحوض فقط، وتجنُّب شد عضلات البطن أو الأفخاذ معها، وتفادي حبس الأنفاس أثناء القيام بها، والتنفُّس براحة بدلاً من ذلِك.
  • القيام بهذهِ التمارين عشر مرّات في اليوم: فمن أجل الاستفادة والحصول على أفضل النتائج يُنصح بالقيام بهذهِ التمارين عشر مرّات على الأقل في اليوم الواحد.


في حال إيجاد المرأة صعوبة في القيام بتمارين كيجل، عليها طلب المُساعدة من طبيبها الشخصي وعدم الشعور بالحرج من ذلِك، فالطبيب قادرٌ على إعطاء النصائح والخطوات الصحيحة لإتقانها والقيام بها بكُل سهولة.


في بعض الأحيان قد تكونُ لدى المرأة بعض المشاكل الصحيّة في عضلات قاع الحوض، وبإمكانها الحصول على العلاج المُناسب لها عندَ استشارة الطبيب.