جبال مكة وعظمة الله في خلقها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٨ ، ١٣ يونيو ٢٠١٦
جبال مكة وعظمة الله في خلقها

جبال مكّة المكرمة

تشتهر مكّة المكرمة بكثرة جبالها؛ فهي تتصف بأنها منطقة جبلية، وعرفت هذه الجبال الكثيرة بمسميات عديدة، فإما كانت تنسب إلى أشخاص عاشوا عليها، وإما نسبت لحوادث إسلامية وتاريخية وقعت فيها، ومن هذه الجبال؛ جبل يطلق عليه جبل النور، وآخرأبو لهب، وثالث جبل ثور، وأبو قبيس، وغيرها الكثير من هذه الجبال المعروفة والمشهورة في مكّة المكرمة، وفي بعض القرى التابعة لها.


جبل النور

وفقاً للكتب التاريخية، فإن جبل النوريقع في الشمال الشرقي للمسجد الحرام، ويشرف على طريق تسمى طريق العدل، وقد أطلق عليه هذا الإسم لظهورأنوار النبوة فيه، فقد ذكر أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يختلي بنفسه فيه ليتعبد إلى الله تعالى قبل البعثة النبوية في غار حراء. ويبلغ ارتفاع جبل النور 642 متراً، وينحدر هذا الجبل انحداراً شديداً من 380 متراً حتّى يصل إلى 500 متر، ثم يستمر في انحداره على شكل زاوية قائمة، حتى قمته، و مساحته عبارة عن خمسة كيلومترات، و250 متراً مربّعاً، وقمته تشبه ما يشاكل سنام الجمل.


جبل ثور

يقع هذا الجبل جنوب جبل المسجد الحرام، ما بين سهل وادي المفجر في الشرق، وبطحاء قريش في الغرب، كما ويشرف على حي الهجرة، وهو من الجبال المعروفة كونه يتمتع بمكانة تاريخية، لوجود الغارالذي اختبأ فيه الرسول صلى الله عليه وسلم وأبو بكر الصديق رضي الله عنه فيه، هرباً من كفار مكّة الذين أرادوا قتله، وهاجر النبي صلّى الله عليه وسلّم هو وصاحبه منه سراً إلى المدينة المنورة . يذكر أنّ سبب تسمية جبل ثور بهذا الإسم أنه عرف بجبل أطحل، إلّا أنّه حين سكنه ثور بن عبد مناف سمي بهذا الإسم نسبة إليه، ويذكر أيضاً أنّه يشبه بشكله ثوراً مستقبلاً لجهة الجنوب، وهومستدير الشكل تقريباً، فله عشر قمم مدببة الشكل ترتفع من قاعدته، ويبلغ ارتفاعه 755 متراً، ومساحته عشرة كيلو متر مربع .


جبل أبو قبيس

هو جبل يقع إلى الشرق من المسجد الحرام، ويطل من الجهة الشرقية على الصفا، ويقع في المنتصف بين جبال السد وشعب علي، وهو عبارة عن امتداد لسلسلة جبال خندمة، وقد اكتسب هذه الأهمية التاريخية بسبب قربه من المسجد الحرام، وتواجد مسجد بلال على رأس قمته، ويرى بعض العلماء أنه يعتبر من أفضل جبال مكّة المكرمة، كونه يعتبر من أقرب الجبال للكعبة، وهو أوّل جبل وضع على وجه الأرض، لقول الرسول صلّى الله عليه وسلّم "أول بقعة وضعت في الأرض موضع البيت ثمّ مدّت منها الأرض"، وأنه أول جبل وضعه الله تعالى على وجه الأرض، ومن ثم مدت منه الجبال.


جبل قيقعان

فهوعبارة عن سلسلة من الجبال، تمتد في الشمال والشمال من المسجد الحرام، ما بين قمة وادي إبراهيم شرقاً ووادي طوى غرباً، ويقع هذا الجبل شمال غرب المسجد الحرام، في منطقة تسمى حارة الباب، ويطلق عليه جبل مقلع الكعبة، وذلك بسبب أنّ الحجارة المستخدمة في بناء الكعبة أخذت منه، وذلك عندما تمّ إعادة بناء الكعبة، بسبب أنّ السيل هدم جدارها في العهد العثماني الأول عام 1039 للهجرة.


جبل السيدة

يقع شمال المسجد الحرام، في منطقة الحجون، ويوجد في أسفله مقبرة المعلاة، والتي تضمّ قبراً للسيّدة خديجة زوجة الرسول صلّى الله عليه وسلّم، وسمّي الجبل نسبة لها، ويبلغ ارتفاعه 400 متر.

305 مشاهدة