جزر الأزور

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٧ ، ٤ أبريل ٢٠١٦
جزر الأزور

جزر الأزور

هي واحدة من المناطق التي تتمتع بالحكم الذاتي من البرتغال، وتتكوّن من تسع جزر بركانية واقعة في شمال المحيط الأطلسي، تبعد حوالي 1360كم غرب البرتغال القارية، وحوالي 880كم شمال غرب ماديرا، بالإضافة إلى الجزر العديدة الواقعة في المناطق المجاورة لها، ولكل جزيرة من هذه الجزر سماتها الخاصّة التي تميّزها عن غيرها وتجعلها فريدة من نوعها، فهي ذات طبيعة خلابة مميزة بصخورها وجبالها وأشجارها والعديد من المظاهر الطبيعية الرائعة.


معلومات عن جزر الأزور

جزر الأزور التسعة الرئيسيّة منتشرة في ثلاث مجموعات أساسية؛ وهي فلوريس، وكورفو، وجراسيوسا، وتيرسيرا ساو خورخي، بيكو، وفايال في المركز، وساو ميغيل، وسانتا ماريا، وتمتد لأكثر من ستمئة كيلومتر، من الشمال الغربي إلى الجنوب الشرقي من المحيط الأطلسي.


تتميّز جميع جزر الأزور بأنها ذات أصول بركانيّة، أي أنّها نشأت من البراكين منذ قديم الزمان، وتتمّيز الجزر بأنّها من أعلى الجبال في المنطقة، حيث يقاس ارتفاعها من قاعدتها في عمق المحيط الأطلسي إلى أعلى قممها، والتي ترتفع عالياً فوق سطح المحيط ، فهي جاثمة في وسطه، وممتدة على طول منطقة الغرب والشمال الغربي إلى الشرق والجنوب الشرقي لمنطقة المحيط الأطلسي.


عندما وصل البحارة البرتغاليون لها في أوائل القرن الخامس عشر، لم تكن الجزر مأهولة بالسكان، ثم بعد ذلك تمّ ملء الجزر من أصول البرتغاليين المهاجرين من الغارف، والينتيخو، ومينهو، والعديد من يهود السفارديم البرتغاليين المشهورين أيضاً باسم المسيحيين الجدد، (وهم من أجبروا على اعتناق المسيحية في فترة محاكم التفتيش البرتغالية)، وقد استقروا بأعدادهم الكبيرة في مجموعة جزر الأزور.


السكان

وفقاً لآخر إحصائية أجريت عام 2011م، قدّر عدد السكان في جزر الأزور بما يقارب 246746 نسمة، في ظل الكثافة السكانية التي تصل إلى 106 نسمة لكل كيلومتر مربع.


طرق الوصول إلى تلك الجزر

تطير شركات الطيران من نوع أزوريان ساتا، عبر طرق مباشرة بين أكثر من اثنتي عشرة وجهة في أوروبا، وأكثر من أربع وجهات في أمريكا الشمالية، كما هناك الطيران الاقتصادي من نوع ريان أير، وإيزي جيت، حيث تقدم تلك الشركات أيضاً رحلات سياحية إلى جزر الأزور.


التنقل بين الجزر

تعتبر طائرة ساتا هي أكثر من تدير الرحلات اليومية بين الجزر، كما ويمكن استكشاف كل جزيرة على حدة بطريقة رائعة وخاطفة للأبصار، عن طريق سفينة أتلانتيكولاين التي تجوب الجزر بأكملها، ويمكن التنقل أيضاً بين ساو خورخي وبيكو وفايال، من خلال عبّارة ترانسماكور.