جزر سياحية في تركيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٨ ، ٢٦ ديسمبر ٢٠١٦
جزر سياحية في تركيا

تركيا

تركيا دولةٌ إسلاميةٌ علمانية تقع في الشرق الأوسط، تحدّها من الشرق أرمينيا وإيران، ومن الغرب بحر إيجه وبلغاريا واليونان، ومن الشمال البحر الأسود وجورجيا، ومن الجنوب العراق وسوريا والبحر الأبيض المتوسط، وهي دولةٌ ذات ثقافاتٍ متعددة ويسكنها العديد من أجناس البشر المختلفة، كما انّها دولةٌ ذات خاصيةٍ طبيعية وبيئية جميلة وفيها العديد من الأماكن التاريخية والأثرية الجميلة، ممّا جعلها وجهةً خاصة ومميزة للكثير من السياح.

جزر سياحية في تركيا

جزر الأميرات

هي جزرٌ جميلة تقع في بحر مرمرة قبالة سواحل اسطنبول التابعة لها، تبلغ مساحتها 1585كيلومتراً مربعاً، ويبلغ عدد سكانها في الصيف ما يقارب الـ 800 ألف نسمةٍ؛ لأنّ معظم سكان اسطنبول يذهبون إليها لقضاء إجازاتهم الصيفية بعيداً عن ضوضاء المدينة، وفي الشتاء يبلغ عدد سكانها 15.000 نسمةٍ، وتتميز هذه الجزيرة بجوها الجميل وطقسها المعتدل صيفاً وشديدة البرودة شتاءً، وتعتمد هذه الجزيرة أيضاً بالتنقل على عربات الخيول والدراجات الهوائية فيها وليس على السيارات الحديثة، ممّا يجعلها أكثر هدوءاً.


فيها العديد من البيوت القديمة والبيوت الخشبية والشوارع الضيقة والأشجار الضخمة والشواطئ الجميلة ممّا يجعلها أكثر ميزةٍ عن غيرها ووجهةً للكثير من السياح، وفي الطريق من اسطنبول إلى هذه الجزيرة عبر السفينة التي تمرّ من أسفل جسر البوسفور يمكن رؤية المراكب والقلاع والقصورة التاريخية، والفنادق الفخمة الموجودة في اسطنبول، أمّا عن سبب تسميتها بجزيرة الأميرات يعود إلى العهد البيزنطي حيث كانت الجزية منفى للأمراء والأميرات.


جزيرة بيوك أطه

هي أكبر جزر الأميرات فيها مركزٌ تجاريٌ صغير، وبقية أراضيها عبارةٌ عن غاباتٍ وأحراج طبيعية، وتحتوي على العديد من مساكن وبيوت الأغنياء، ويمكن الدوران حولها على عربة الحنتور مدّة ساعتين لاكتشافها، وفيها فندقٌ خشبي قديمٌ يعدّ أكبر مبنى خشبي في العالم يعود للقرن الثامن عشر، ويعد شاطئ يوروك أجمل شواطئها الذي يلتقي بمنفرجٍ ساحر في الجهة المقابلة لجزيرة هيبلي، كما يمكن التنقل في شوارعها بواسطة الدراجات الهوائية لممارسة الرياضات المختلفة في غابات الماغنوليا والميموزا، واستكشاف الضواحي العالية المطلة على بحر مرمرة ومنطقة المطاعم والمقاهي.


جزيرة الإبرة

هي من أشهر المناطق السياحية القريبة من اسطنبول، وتتميز ببحرها وبحيراتها وشلالاتها وأنهارها وحدائقهاالطبيعية المثيرة والهادئة، وتوجد فيها منارة البحر العثمانية التي يبلغ عمرها 148سنةً، ويشتهر ساكنيها بإكرام الضيف، هي من الأماكن الذي يكثر فيها تصنيع العسل الطبيعي


جزيرة مرمرة

هي ثاني أكبر الجزر التركية من حيث المساحية، حيث تصل إلى 117.18كيلومتراً مربعاً، وهي مركز جذبٍ سياحي وتجاري بينها وبين اسطنبول، وتشتهر الجزيرة بصخور المرمر المنتشرة في الجزيرة، كما تتميّز بتنوعها الجغرافي بين الجبال والتلال والسهول.