جزر مالطا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٧ ، ١١ يوليو ٢٠١٦
جزر مالطا

جزر مالطا

يبلغ عدد جزر مالطا ثلاث جزر مأهولة بالسكان، والتي تقع ضمن أرخبيل صغير في وسط مياه البحر الأبيض المتوسّط، إلى الحدود الشماليّة من ليبيا، والحدود الجنوبية من إيطاليّا، وصقلية، أمّا جزيرة مالطا فهي أكبر هذه الجزر، ومركز الحياة السياسيّة، والاقتصادية، والسياحية فيها، وتتجمع جزر الأرخبيل الثلاث تحت مسمّى الجمهورية المالطية، وهي من أصغر دول أوروبا والكرة الأرضية، حيث تقتصر مساحتها على 316 كم2، كما أنّها الأكثر كثافةً من ناحية السكان بمعدل يصل إلى 1.562 فرد/كم2، وعاصمتها هي فاليتا وتعرف بكونها أصغر العواصم الأوروبية مساحةً، حيث تقدر مساحتها بـ0.8 كم2.


جزر مالطا عبر التاريخ

ساعد موقع جزر مالطا المميّز في منتصف البحر الأبيض والفاصل بين القارة العجوز والقارة السوداء في طمع العديد من الحضارات والدول بها على مرّ التاريخ، حيث تعرّضت للغزو من قبل التجار الفينيقيين الذين استوطنوها وسكنوها كنقطة توقّف لرحلاتهم التجارية الطويلة، كما أصبحت جزءاً من الإمبراطورية الرومانيّة بعد ثورة أهلها على حكم قرطاج فيها، واستمرّت كذلك حتى غزو الأغالبة لها في عام 827م، ثمّ أصبحت امتداداً للدولة الإسلاميّة في عام 1048م، إلى أن سقطت تحت إمرة النورمان في عام 1091م، وفي عام 1282م حكمها أتباع الملك أورغان وأعلنوها مدينة بارزة.


جغرافية جزر مالطا

تتبع جزر مالطا جغرافياً القارة الإفريقية، إلا أنّها تتبع القارة الأوروبية سياسياً، وبالإضافة إلى جزيرة مالطا المأهولة بالسكان فهناك جزيرتين أصغر حجماً مأهولتين بالسكان أيضاً، وهما جزيرتي جوزو وكومينو، أمّا جزرها الخالية من السكان فتعرف باسم كمونات، وفلفلة، والقديس بولس، وقد تكوّنت هذه الجزر من الوصل الجغرافي الذي كان يربط ما بين أوروبا وأفريقيا.


مناخ جزر مالطا

تقعجزر مالطا في مناطق شبه الاستواء، ومناخها متوسطي دافئ وماطر في فصل الشتاء، وحار في فصل الصيف، وتنحصر متوسط درجات الحرارة السنوية فيها بين 16 درجة و23 درجة مئوية، أمّا معدل تساقط المطر فيصل إلى 500 مم.


الديانة واللغة في جزر مالطا

الغالبية العظمى من سكان مالطا يدينون بالمسيحية الكاثوليكية، مع وجود أقلية مسلمة وغيرهم من المعتقدات الدينيّة الأخرى، وتؤثر الكنيسة الكاثولوكية بشكل كبير على طبيعة السياسات الداخليّة للدولة، حيث تمنع الإجهاض والطلاق، كما تغرّم فاعليهما وتخضعهم لمسائلة القانون.


أمّا اللغة الرسمية فيه فهي اللغة المالطية وهي لغة سامية حديثة، والتي تشكّل ما يزيد عن 60% منها من اللغات اللاتينيّة، كالإسبانية والفرنسية والإيطاليّة، بالإضافة إلى دخول عدد من الكلمات العربية فيها، واللغة المالطية هي أول لغة سامية تكتب باللاتيني.