جزيرة أنطاليا في تركيا

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥٨ ، ٢ يوليو ٢٠١٨
جزيرة أنطاليا في تركيا

الموقع الجغرافيّ لجزيرة أنطاليا

توجد جزيرة أنطاليا في الجزء الجنوبيّ الغربيّ من تركيا، وهي مدينة وميناء في البحر الأبيض المتوسط، ويعود تأسيس أنطاليا إلى القرن الثاني قبل الميلاد،[١] وتقع بين خط طول 30.70 درجة، وخط عرض 36.91 درجة، وترتفع عن مستوى سطح البحر مسافة قدرها 61 متر، ويبلغ عدد سكانها 758.188 نسمة،[٢] وتُعتبر أنطاليا أكبر منتجع بحري ودوليّ في تركيا.[٣]


نبذة تاريخيّة حول جزيرة أنطاليا

كانت جزيرة أنطاليا خلال العصور القديمة حصناً بيزنطياً، ونقطة انطلاق القوات المتجهة إلى فلسطين خلال فترة الحروب الصليبيّة، وفي عام 1207م استولّى الحاكم التركيّ السلجوقيّ (كاي خسرو) على الجزيرة، وبسرعة رهيبة تحولّت جزيرة أنطاليا إلى أهم مدينة وميناء في تركيا، وفي عام 1391م احتلها السلطان التركيّ العثمانيّ بايزيد الأول، وعلى الرغم من ذلك إلّا أنَّ تأسيس الإمبراطورية العثمانية فيها تأخر إلى أواخر القرن الخامس عشر؛ وذلك بسبب المشاكل التي ترتبت على غزو تيمور (تيمورلنك)، وفي عام 1917 تشكّل الاتفاق الثلاثيّ لتقسيم ممتلكات الإمبراطوريّة العثمانية بين فرنسا، وبريطانيا، وإيطاليا، وفي تلك الأثناء ادّعت إيطاليا حقها في أنطاليا والمناطق الداخليّة، وفي عام 1919 احتلت إيطاليا المنطقة، ولكن القوات الوطنيّة التركيّة نجحت في إخراج القوات الإيطالية من أنطاليا في عام 1921م.[١]


بعض المعلومات حول جزيرة أنطاليا

تتمتع جزيرة أنطاليا بعدد من المعلومات والحقائق، وهي كالآتي:[١]

  • تتميّز جزيرة أنطاليا التركيّة بمناخ شبه استوائيّ.
  • يتوفر فيها عدد من المواقع الأثريّة؛ حيث تُعتبر الجزيرة منتجعاً سياحياً رئيسيّاً على الساحل التركيّ، ومن أهم معالم الجزيرة:
    • مدينة قديمة مُحاطة بجدران مُحصنة، ويرجع تاريخ ترميمها إلى عهد الرومان، والبيزنطيين، والسلاجقة.
    • قمة مُنخفضة تُطلُّ على الميناء.
    • برج قديم، ويُشار إلى أنَّ هذا البرج كان بمثابة منارة.
    • كلية دينيّة تعود إلى زمن السلاجقة.
    • مسجد يرجع تاريخ بنائه إلى عام 1250.
    • كنيسة بيزنطيّة قديمة، ثمَّ أصبحت الكنيسة مسجداً للسلاجقة، وهي الآن بمثابة متحف أثريّ محليّ.
    • حمامات تركيّة تقليديّة، ومن أمثلتها حمام سافا، وحمام بالك بازاري، وهما من الحمامات القديمة، والتي تقوم على تقديم خدمة التدليك بالزيت، والتقشير الجلديّ.[٤]
  • تتمتع أنطاليا ببحارها الزرقاء المُشرقة، وهي بمثابة جنة على الأرض.[٤]
  • يُنصح السياح إلى زيارة المنطقة في الفترة الواقعة من شهر أيلول إلى شهر تشرين الأول؛ وذلك من أجل حضور مهرجان أفلام البرتقال الذهبيّ (Golden Orange Film).[٤]
  • تُعتبر مدينة ذات بيئة طبيعيّة خلّابة مُحاطة بعدد من الآثار القديمة، هذا فضلاً عن المتحف الأثريّ الموجود فيها، ومطارها بمثابة مدخل للمنتجعات الساحليّة في جنوب تركيا.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب ت The Editors of Encyclopaedia Britannica, "Antalya"، www.britannica.com, Retrieved 28-6-2018. Edited.
  2. "Where Is Antalya, Turkey?", www.worldatlas.com,2-10-2015، Retrieved 28-6-2018. Edited.
  3. "Population of Cities in Turkey (2018)", www.worldpopulationreview.com, Retrieved 28-6-2018. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Antalya Map", www.mapsofworld.com,12-10-2017، Retrieved 28-6-2018. Edited.
  5. "Antalya", www.encyclopedia.com, Retrieved 28-6-2018. Edited.