جزيرة الكناري

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥٨ ، ٧ يونيو ٢٠١٨
جزيرة الكناري

جزيرة الكناري

هي عبارة عن مقاطعة تابعة لدولة إسبانيا، وتقع في المحيط الأطلسي، وتم تقسيمها إلى مقاطعتين؛ وهما لاس بالماس، وسانتا كروث دي تينيريفه، وتتكون من أربعِ جزر أساسية، وتحيط بها مجموعة كبيرة من الجزر الصغيرة، وهي جزيرة تنريف ولانثاروتي ولا بالما وجزيرة قنارية، وتعتبر جزيرة قنارية هي أكبر جزرها من حيث الحجم والاتساع، حيث تبلغ مساحتها ما يقارب 1.532 كيلومتراً مربعاً، ولها شكل دائري، وترتفع حوالي ألفي متر عن مستوى البحر في بعض المناطق.


يوجد فيها عدة قرى صغيرة الحجم، ومع مرّ الزمان تحول بعضها إلى مدن، وذلك يعود بسبب انتشار المنتجعات السياحية فيها، حيث أصبحت مقصداً للسياحة الداخلية والخارجية، وتمتاز بحرارتها المعتدلة على مدار العام، والتي تبلغ ما يقارب 25 درجة مئوية، وتتميز الجزيرة بتضاريسها الجميلة والساحرة، وهي ذات قمم بركانية، وتحيط بشواطئها مجموعة من الصخور، وتعتبر قمة تيد في تنريق هي أعلى قمة موجودة فيها، حيث تبلغ 3.718 م، وتبلغ مساحتها 7.447 كيلومتراً مربعاً، وكان لها دور كبير في مساعدة المستكشف كريستوفر كولومبس على اكتشاف أمريكا الاتينية.


السكان

يعتبر السكان الأصليون لجزر الكناري هم الغوانش، ويعود أصلهم إلى أمازيغية، وينتمي معظم سكانها إلى الديانة المسيحية التابعة للمذهب الكاثوليكي، بالإضافة إلى أنه يوجد فيها تجمعات مسيحية أخرى مثل البروتستانت، ويعتبر معظمهم من خارج البلاد، وينتمي أغلبهم إلى أوروبا الشمالية، ويوجد فيها ديانات أخرى، مثل؛ البوذية، والإسلام، واليهودية، والبهائية، وهناك اثنان من القديسين الكاثوليك من جزيرة الكناري، وهما بيدرو دي بيتانكور وجوزيه دي أنشينا، ويقام فيها مهرجان سنوي ديني، وهو عبارة عن الحج إلى بازيليكا دي كانديلاريا في مدينة تينيريفي، ويأتي الناس من كافة المناطق لهده المنطقة للاحتفال بعيد مريم.


الاقتصاد

يتركّز اقتصاد جزيرة الكناري على الصيد والسياحة والزراعة، حيث تعتبر من أكثر المناطق جذباً للسياح، وذلك بسبب مناخها المميز في الصيف والشتاء، ويعتبر المكان المناسب لمراقبة الفلك، حيث هناك مركز للمراقبة يبلغ ارتفاعه 2.432 متراً، ويحتوي على أفضل وأهم المراصد في العالم.


أما فيما يتعلق بالزراعة فهي تصدر الكثير من المنتجات، ومن أبرزها الدراق والتين والعنب والموز والحمضيات والبصل والبطاطا والبندورة، ويتم تصديرها في أغلب الأوقات إلى دول قارة أوروبا وإسبانيا، بالإضافة إلى قصب السكر والحبوب، وتشتهر في صناعة المواد الغذائية، أما فيما يتعلق بالحيوانات فيعتبر طائر الكناري الأكثر شهرة فيها، والذي يمتاز بصوته العذب، وتم اكتشافه من قبل المستكشفين الأوروبيين.