جزيرة بالاوان الفلبينية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٢ ، ٢٩ يونيو ٢٠١٦
جزيرة بالاوان الفلبينية

جزيرة بالاوان الفلبينية

تعرف رسمياً باسم مقاطعة بالاوان، وتعتبر مدينة بويرتو برنسيسا عاصمةً لها، وهي من الأماكن السياحية المشهورة في الفلبين؛ إذ يزورها مئات السّياح سنوياً من أجل مشاهدة البيئة الطبيعية فيها، والتي تحتوي على العديد من المُسطحات المائية، والأشجار الخضراء لذلك صنفتها الأمم المتحدة كواحدةٍ من أجمل المناطق في العالم.


تاريخ جزيرة بالاوان

يعتقد بأنّ تاريخ جزيرة بالاوان يعود لأكثر من 5000 سنة، وقد عاش فيها التّجار الذين كانوا يعتمدون على البحر في نقل بضاعتهم، وقد أتى لها العديد من المهاجرين الصينيين، والذين استقروا على أرضها، وقاموا بتأسيس مجتمعٍ صغيرٍ فيها، وعززوا العلاقات التجارية بينهم وبين ماليزيا.


في القرن الثاني عشر للميلاد حكمت قبائل تُدعى الملايو جزيرة بالاوان، بعد أنْ تمكنوا من طَرد الكثير من الصينيين الذين استقروا فيها، وسيطر الملايو على كافة الموارد الزراعية في الجزيرة من الأرز، وقصب السكر، وجوز الهند، والموز، ومن ثمّ حكم الأندونيسيون الجزيرة، بعد أن استولوا عليها من الملايو، وقاموا بنشر الديانتين الهندوسية، والبوذية بين سكان جزيرة بالاوان.


في أوائل القرن السّابع عشر للميلاد سيطرت السّلطات الإسبانية على الجزيرة، وأصبحت رسمياً تتبع للحُكم الإسباني، ونشرت إسبانيا الدّين المسيحي بين سكان الجزيرة من خلال بناء العديد من الكنائس في الجزيرة، وفي أوائل القرن العشرين للميلاد بعد الحرب الأمريكية الفلبينية سيطرت القوات الأمريكية على الجزيرة، وقامت بإنشاء حكمٍ فيها، وأعلنوا أنّ مدينة بويرتو برنسيسا عاصمةً لها.


أثناء الحرب العالمية الثانية غزت القوات اليابانية جزيرة بالاوان، وقتلت العديد من السكان الأصليين، والعسكريين الفلبينيين، والأمريكيين، وهذا أدى إلى انتشار الرّعب، والخوف في الجزيرة، فهرب الكثير من سكانها إلى المقاطعات الفلبينية الأخرى، وفي عام 1945م قامت القوات الفلبينية والأمريكية المشتركة باستعادة جزيرة بالاوان من اليابان.


جغرافيا جزيرة بالاوان

تتكون جزيرة بالاوان من مجموعةٍ من الجزر الصغيرة المُرتبطة معاً، وتحتوي على العديد من التَّجمعات الصخرية ذات الأشكال الجغرافية المختلفة، كما أنّها تتميز بشواطئها السّاحلية الممتدة على طول المساحة الجغرافية للجزيرة، والتي تصل إلى ما يقارب 14,649,70كم²، وتحتوي على العديد من القمم، والمرتفعات الجبلية، والسّهول الخضراء.


تتميز جزيرة بالاوان بمناخها المميز والمختلط بين المناخ الجاف والرّطب وقد يمتد الجفاف لمدة ستة شهور، ومن ثمّ تتبعه رطوبةٌ جويةٌ تَمتد لستة شهور أخرى، كما أنّها تتميز بهطولِ كمياتٍ كبيرةٍ من الأمطار الموسمية في مختلف شهور السّنة، وخصوصاً في شهري تموز/ يوليو، وآب/ أغسطس.


الحياة العامة في جزيرة بالاوان

يعد أغلب سكان الجزيرة من الفلبينيين الأصليين، مع وجود فئاتٍ مهاجرةٍ من الصين، واليابان، والهند، وأندونيسيا، ويصل عدد سكان الجزيرة إلى أكثر من 800 ألف نسمة، ويعمل أغلب السكان في الوظائف العامة، كما يعملون في مجالي الزّراعة والصيد كمصدرين مهمين من مصادر العمل والدّخل في جزيرة بالاوان لشريحةٍ كبيرةٍ من سكانها.