جزيرة بوراكاي الفلبينية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٧ ، ٢٩ نوفمبر ٢٠١٦
جزيرة بوراكاي الفلبينية

جزيرة بوراكاي الفلبينيّة

جزيرة بوراكاي الفلبينيّة هي إحدى الجزر الفلبينيّة الصغيرة الواقعة غرب الفلبين على بعد مسافة تُقارب ثلاثمئة كيلومتر جنوب العاصمة مانيلا، فيما تفصلها مسافة كيلومترين عن الحافة الشماليّة الغربيّة لجزيرة باناي غرب أرخبيل بيسايا، ويبلغ عدد سكانها 12.003 نسمة حسب إحصائيات عام 2000 ميلادي، وتُعدّ الجزيرة وجهة سياحيّة بامتياز؛ نظراً لشواطئها الرمليّة، وتتبع الجزيرة إدارياً لبلدية مالاي بولاية أكلان، فيما تتولى إدارة الجزيرة السلطات السياحية الفلبينيّة وحكومة ولاية أكلان.


تاريخ جزيرة بوراكاي

استوطن الفلبينيون جزيرة بوراكاي منذ قرون طويلة، حيثُ كانت الجزيرة موطناً لقبيلة الآتي، واستعمرها الإسبان عندما كان عدد السكان فيها لا يتجاوز مئة نسمة، وكانت زراعة الأرز وتربية الماعز مصدر غذائهم بشكل أساسي، أما في القرن العشرين تحديداً في فترة السبعينيات بدأت السياحة تأخذ دورها في الجزيرة، فيما ذاع صيتها أكثر خلال سنوات الثمانينيات؛ لأنّها وجهة سياحيّة غير مُكلفة لذوي الدخل المحدود، وبحلول التسعينيات قفزت الجزيرة نحو مزيد من الشهرة العالميّة.


شواطئ جزيرة بوراكاي

أصبحت شواطئ الجزيرة من أشهر الشواطئ في العالم، وفي عام 2012 ميلادي، صُنِّفت شواطئ الجزيرة كثاني أفضل شواطئ في العالم بعد بروفيدنسياليس في جزر توركس وكايكوس، إذ تُعتبر جزيرة بروكاي جنة الشواطئ، ويقصدها الكثير من الزوار سنوياً للاستجمام والهرب من صخب الحياة والضوضاء المُنتشرة فيها، وهي من أفضل الشواطئ في العالم، حيثُ الرمال البيضاء، ودرجات الحرارة المُعتدلة طيلة اليوم، وتتمتع الجزيرة بأكثر من عشرة شواطئ والعديد من الخلجان، وفيما يأتي سنذكر أشهر تلك الشواطئ:

  • ستيشن1: فيه العديد من الفنادق والمنتجعات والمطاعم.
  • ستيشن 2: يحتوي على مطاعم وفنادق أكثر عدداً من ستيشن1، ويُفضل السكن فيه أغلب الزوار، بسبب موقعه المتوسط في الجزيرة، واحتوائه على العديد من المرافق المُسليّة والأنشطة الترفيهيّة.
  • ستيشن 3: يوجد فيه عدد أقل من المطاعم والفنادق عن شاطئ ستيشن 2.


أنشطة جزيرة بوراكاي السياحيّة

  • المشي لمسافات طويلة.
  • الاستمتاع بالرحلات المختلفة في الجزيرة.
  • ممارسة رياضة الغوص، والقفز، وركوب الأمواج، والصيد.
  • لعب كرة الطائرة، والجولف، بالإضافة إلى ركوب الدراجات الجبليّة، وركوب الخيل.
  • زيارة نادي السيارات.
  • التزلج الهوائي.
  • الاستجمام على الشواطئ.


مناخ جزيرة بوراكاي

تتمتع جزيرة بروكاي كأغلب المناطق في الفلبين بمواسم مناخية عديدة، ففي أحد المواسم تعتدل درجات الحرارة، ويقل معدل هطول الأمطار، وغالباً ما يكون هذا الموسم من شهر أيلول/ سبتمبر، وحتى شهر أيار/ مايو، وفي موسم آخر يكون الطقس في جزيرة بوراكاي حاراً، وتمتد فترة هذا الموسم من شهر آذار/ مارس، إلى حزيران/ يونيو، فيما تبدأ العواصف الرعديّة في شهر تموز/ يوليو، وتستمر حتى شهر تشرين أول/ أكتوبر، ويُفضل الزوار التوافد على الجزيرة، في الفترة الواقعة بين شهر مارس وحتى يونيو.