جزيرة سانت مارتن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٧ ، ٣٠ مارس ٢٠١٦
جزيرة سانت مارتن

جزيرة سانت مارتن

تقع جزيرة سانت مارتن في الجزء الشمالي الشرقي من بحر الكاريبي، وتبعد شرقاً عن بورتوريكو مايقارب 87 كم، وتتميّز هذه الجزيرة أنّها تنقسم بين دولتين فمنها 53كم لدولة فرنسا و34كم في المملكة الهولندية، وهذا التقسيم لتلك الجزيرة يعود للعام 1648م، وعليها يقع الجزء الجنوبي الهولندي، حيث إن مملكة هولندا تتكون من أربع مناطق.


السياحة في سانت مارتن

تتميّز جزيرة سانت مارتن بالأجواء الجميلة والطبيعة الخلابة، كما أنّها تحتوي على الشواطئ المميزة بجلساتها والعديد من المتاجر والأسواق وأماكن التنزه والترفيه، ويتحدث السكان على هذه الجزيرة باللغة الإنجليزية واللغة المحلية، وتعتبر اللغة الفرنسية هي اللغة الرسمية فيها مع اللغة الهولندية، كما أنّ فيها بعض اللغات الأخرى التي يتحدّثها المهاجرون لتلك الجزيرة كالإسبانية، والكريول، ولغة ببيامنتو.


وتتميّز هذه الجزيرة بالعديد من الفنادق ودور الضيافة والفلل التي يستخدمها السيّاح أثناء إقامتهم، ويمكن للسياح استئجار السيارات للتنقّل في داخل الجزيرة، وقد يواجه السياح بعض الزحام المروري في أشهر الأماكن الحيويّة على الجزيرة وخاصّة في فصلي الصيف والخريف عندما يزيد عدد السياح على هذه الجزيرة، ويمكن لسياح جزيرة سانت مارتن مشاهدة العديد من الجزر المجاورة بكلّ وضوح عندما يكون الجوّ صافياً، كجزيرة بارتيليمي الفرنسية وجزيرة أنغيلا البريطانية، وجزيرة سابا الهولندية، وجزيرة سينت أوستاتيوس الهولندية وجزيرتي سانت كيتس ونيفيس المستقلة.


السكان في سانت مارتن

في العام 2009 أجْريَ تعداد سكاني لسكان الجزيرة، بحيث بلغ عدد السكان في الجانب الهولندي مايقارب 40917 نسمة، بينما بلغ عدد سكان الجانب الفرنسي مايقارب 36824 نسمة، ولا يمكن فصل جزئي الجزيرة عن بعض فقد سمّي كلا الجزئين بسانت مارتن، وقد يشار لهم أيضاً SXM، وعلى هذه الجزيرة مطار الأميرة جوليانا الدولي، الذي يعتبر المطار الدولي الرئيسي للجزيرة.


المدن والمعالم في سانت مارتن

تتميّز الجزيرة بالعديد من المدن الرئيسية من أشهرها مدينة فيليبسبرج الموجودة على الجانب الهولندي، ومدينة ماريغو التي تقع على الجانب الفرنسي، ويعتبر الجانب الهولندي هو الأكثر من حيث عدد السكان وفيه أكبر مستوطنة على الجزيرة والتي تعرف بحيّ الأمير السفلي، كما أن الجانب الهولندي يحتوي على أعلى قمة في التلال، وارتفاعها 424م وتعرف بقمة باراديس، وعلى الجزيرة يوجد العديد من مسارات المشي التي يمكن من خلالها الاستمتاع بالوصول للقمم الجبلية المحتوية على الغابات الجميلة.


المناخ في سانت مارتن

تتميز الجزيرة بأجوائها المميزة، فهي ذات مناخ الرياح الموسمية الإستوائية من شهر يناير حتى شهر أبريل وذات مناخ ماطر من شهر أغسطس حتى شهر ديسمبر، وبشكل عام فإنّ درجات الحرارة عليها تبقى مستقرة لطوال العام فلا تكون أعلى من 34 درجة مئوية ولا تكون أقل من 20 درجة مئوية، وهذه من الصفات الجيدة التي تتيح للسياح زيارتها في كل فصول السنة والاستمتاع بالأجواء والطبيعة والعديد من الأماكن المميزة فيها.