جزيرة ميون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٩ ، ١٧ سبتمبر ٢٠١٨
جزيرة ميون

جزيرة ميون

تتمتع جزيرة بريم (ميون) بموقع استراتيجي، حيث تقع في الجزء الأدنى من البحر الأحمر، بين اليمن والساحل الإفريقي في جيبوتي،[١] وتوجد في مضيق باب المندب، وقُبالة الساحل الجنوبي الغربي لليمن، وتُعتبر جزيرة ميون جزيرةً بركانيةً صخرية، وتبلغ مساحتها 13 كيلومتر مربع، ويصل ارتفاعها إلى 65 متر، وتمتلك ميناءً بحرياً على شاطئها الجنوبي الغربي، ومطار في جهتها الشمالية.[٢]


نبذة تاريخيّة حول جزيرة ميون

شهدت جزيرة ميون محطات تاريخية عديدة، ففي عام 1513م زارها البرتغاليون، وفي عام 1738م تعرّضت للاحتلال الفرنسي، ثمّ احتلتها القوات البريطانيّة عام 1799م، ولكن ارتحل البريطانيون عن الجزيرة وذهبوا إلى عدن؛ بسبب قلة المياه وندرتها، وفي عام 1857م عادت السيطرة البريطانيّة من جديد على الجزيرة،[٢] واستخدموها كمحطة لتكرير النفط، واستمرت على تلك الحالة حتّى ثلاثينيات القرن العشرين، وفي عام 1967م أي بعد استقلال اليمن أصبحت جزيرة ميون جزءاً لا يتجزأ من جنوب اليمن، وبعد توحيد اليمنيين عام 1990م أصبحت الجزيرة جزءاً من الجمهورية اليمنية، وتجدر الإشارة إلى أنّ الجزيرة لم تحظى بأيّ أهمية استراتيجية أو اقتصادية في أواخر القرن العشرين، على العكس من جزيرة سقطرى الموجودة في بحر العرب.[١]


جزيرة ميون وباب المندب

يمتلك مضيق باب المندب أهمية استراتيجية واقتصادية لا مثيل لهما، حيث ربط البحر الأحمر في الشمال الغربي بخليج عدن والمحيط الهندي في الجزء الجنوبي الشرقي، ويفصل المضيق شبه الجزيرة العربية من جهتها الشمالية الشرقية عن القارة الأفريقية في الجزء الجنوبي الغربي، ويُشكّل المضيق حلقة وصل بين المحيط الهندي والبحر الأبيض المتوسط من خلال البحر الأحمر وقناة السويس، ويجدر الإشارة إلى أنّ جزيرة ميون تقسم المضيق إلى قسمين؛ وهما القناة الشرقيّة، والتي تُسمّى مضيق ألكسندر وعرضها 3 كيلومتر، والقناة الغربية هي دقة المايون، والتي تقع على مسافة 26 كيلومتر.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Perim", www.encyclopedia.com, Retrieved 2-9-2018. Edited.
  2. ^ أ ب The Editors of Encyclopaedia Britannica, "Perim Island"، www.britannica.com, Retrieved 2-9-2018. Edited.
  3. Oishimaya Sen Nag (25-4-2017), "Where Is The Bab El-Mandeb Strait?"، www.worldatlas.com, Retrieved 2-9-2018. Edited.